أعداد كبيرة من عناصر الثوار شهداء بتفجير الراشدين

  • تفجير حافلات كفريا والفوعة في الراشدين بحلب - الصورة: أورينت

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2017-04-15 17:05
أفاد مراسلو أورينت أن عدداً كبيراً من شهداء التفجير الذي استهدف حافلات أهالي كفريا والفوعة، كان من الجيش الحر والفصائل التي كانت تحمي تلك الحافلات.

وقالت مصادر ميدانية لـ أورينت نت أن التفجير استهدف الحافلات، موقعاً عدداً كبيراً من الشهداء لم تعرف حصيلتهم بعد، مؤكدين وقوع عدد كبير من عناصر الفصائل الثورية والجيش الحر.

وسقط عشرات الضحايا، معظمهم نساء وأطفال، إثر انفجار سيارة مفخخة، استهدف اليوم السبت نقطة تجمع حافلات أهالي كفريا والفوعة، في منطقة الراشدين بحلب، وسط تخوفات من عمليات انتقامية تطال مهجري "الزبداني ومضايا وبقين" المحتجزين لدى مناطق سيطرة النظام في منطقة الراموسة.

لم تصدر إلى ساعة إعداد هذا التقرير حصيلة لعدد قتلى الانفجار، لكن الصور القادمة من الراشدين تشير إلى أن أعداد القتلى تفوق الـ40 شخصاً، في حصيلة أولية، معظمهم أطفال ونساء من أهالي بلدتي "كفريا والفوعة"، إلى جانب مقاتلين من الفصائل المقاتلة التي كانت متواجدة لتأمين قوافل المهجرين.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما رأيك بمخرجات مؤتمر أستانا الأخير؟