ما هي الإجراءات التركية الخاصة بالعام الدراسي الجديد بمناطق درع الفرات؟

  • مدينة الباب تستعد للعام الدراسي الجديد (الصورة: مجلس مدينة الباب المحلي)

  • أورينت نت- إسطنبول- أسامة أسكه دلي
  • تاريخ النشر: 2017-09-15 12:56
مع حلول العام الدراسي الجديد، تقوم وزارة التعليم التركية بالعمل على إرساء نظام تعليمي متميّز في مناطق درع الفرات في سوريا، وذلك بما يتناسب مع المعايير التعليمية في تركيا.

110 آلاف طالب بالعام السابق
وأشار "علي رضا ألتونيل" المدير العام لقسم "التعلّم مدى الحياة" التابع لوزارة التعليم التركية إلى أنّ الوزارة بدأت بفعاليات مكثفة جديدة في مناطق درع الفرات، وذلك تحضيرا لاستقبال العام الدراسي الجديد، لافتا إلى أنّ عدد الطلاب الذين تلقوا العلم في مناطق درع الفرات العام المنصرم بلغ 110 آلاف.
وأضاف ألتونيل بأنّ الوزارة تبذل جهودا حثيثة لتأمين المستلزمات الدراسية للطلاب في مناطق درع الفرات من مثل "المقاعد والطاولات وأدوات القرطاسية وغيرهم من الأدوات الأخرى".

عدد الطلاب لهذا العام بلغ 150 ألفاً
وحول تاريخ بدء العام الدراسي في مناطق درع الفرات، لفت ألتونيل إلى أنّ 17 أيلول الموافق ليوم الأحد سيكون موعد اليوم الأول من العام الدراسي الجديد لهذا العام بالنسبة إلى الطلاب في مناطق درع الفرات، موضحاً أنّ 150 ألف طالبٍ سيبدؤون عامهم الدراسي، مضيفاً أنّ عدد المدارس التي تُجهّز في هذا الصدد يبلغ ما يقارب 500 مدرسة موزعة في مناطق درع الفرات كافة.

أكثر من 5 آلاف معلّم
وأردف ألتونيل بأنّ عدد المعلمين الذين تقدّموا لامتحان قبول المدرسين لهذا العام في المدارس التابعة لمناطق درع الفرات، والذي أُجري بإشراف وزارة التعليم التركية بلغ 5 آلاف و686، مؤكدا أنّ مرحلة تقييم المعلمين ما زالت تستمر على قدم وساق، مضيفا: "سيتم اختيار المعلمين للمراحل التعليمية كافة، بدءا من المرحلة الابتدائية مرورا بالإعدادية وصولا إلى الثانوية".

الاستمرار بإنشاء المدارس
وتابع المدير بأنّ وزارة التعليم تستمر في إنشاء العديد من المدارس في مناطق "جرابلس والباب ومارع وأعزاز وقباسين..."وغيرهم، وذلك بما يتناسب مع معايير التعليم في تركيا".

معلمون يتقنون اللغة التركية
ولفت ألتونيل إلى أنّ المرشحين للدخول ضمن كوادر المعلمين، بهدف التعليم في مدارس مناطق درع الفرات تلقوا في 9 مراكز مختلفة ولمدة 15 يوما دورات في التأهيل التربوي، معقبا: "المعلمون الذين سيتم تعيينهم ضمن الهيئة التعليمية سيكونون ممن أنهوا تحصيلهم العلمي في سوريا، وسنحاول تعيين مدرسي اللغة التركية، لكون إخواننا في هذه المناطق يولون أهمية لتعلّم اللغة التركية أيضا".

جدير بالذكر أنّ القوات المسلحة التركية بدأت في 24 أغسطس / آب العام المنصرم بالتعاون مع فصائل من قوات الجيش السوري الحر عملية درع الفرات، والتي طهّرت من خلالها مدن سورية عدة مثل "جرابلس واعزاز والباب وغيرهم" من تنظيم داعش، مما أتاح عودة مئات الآلاف من المواطنين إلى سوريا، وذلك بعد البدء بتأمين مستلزمات الحياة الضرورية من الأمن والاستقرار والمدارس والمستشفيات وغيرهم.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies