"تحرير الشام" تنسف رتلاً روسياً بريف اللاذقية

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2017-11-11 11:29

كلمات مفتاحية

قال مراسل أورينت إن انفجاراً استهدف آليات وسيارات روسية محملة بالجنود في منطقة بستان الباشا بمدينة جبلة في ريف اللاذقية.

وتبنت "هيئة تحرير الشام"، عملية نسف رتل روسي بمفخخة بالقرب من مدينة جبلة في ريف اللاذقية.

ونشرت وكالة "إباء" الإخبارية" التابعة لـ "الهيئة" صوراً للعملية عبر معرفاتها في وسائل التواصل الاجتماعي، تظهر رتلا روسيا من عدة عربات وسيارات عسكرية محملة بالجنود، ولحظة تنفيذ العملية.

ونقلت الوكالة عن "عبد العزيز المحمود"، المسؤول في وحدات العمل خلف خطوط العدو في "الهيئة"، قوله بأنهم استهدفوا "بسيارة مفخخة رتلاً روسياً مؤلفًا من عدة عربات (آر دي إم) وعدد من السيارات العسكرية في الساعة الثانية، يوم أمس، في منطقة بستان الباشا بمدينة جبلة في ريف اللاذقية".



وأكد "المحمود"، أن "العملية أسفرت عن قتلى وجرحى في صفوف جنود الاحتلال الروسي"، على حد وصفه.

بالمقابل، نشرت "القناة المركزية لقاعدة حميميم" في فيسبوك إعلانا عن نية القوات الروسية إجراء "مسح أمني" في المنطقة المحيطة بالقاعدة، حيث قالت: "قد يتم إجراء مسح أمني في محيط القاعدة الجوية الروسية في حميميم لأسباب أمنية"، فيما يبدو تأكيداً للعملية وإمكانية وجود بعض التهديدات للقوات الروسية في ريف اللاذقية.

يشار إلى أن وكالة الأناضول نشرت تقريرا، مطلع العام 2016، أكد فيه مصدر مقرب من ميليشيا النظام أن عدد القتلى الروس في سوريا منذ تدخلت روسيا عسكريا لحماية نظام بشار الأسد عام 2015، بلغ 109 في أربعة أشهر فقط.

كذلك، أكدت وكالة رويترز في تقرير لها، نشرته في شهر نيسان العام الحالي، أن قتلى القوات الروسية في سوريا بازدياد وأن عدد القتلى الذي أحصته في الفترة بين 29 كانون الثاني وأواخر آذار من العام الجاري أكثر من أربعة أمثال العدد الرسمي الذي أعلنته وزارة الدفاع الروسية وهو خمسة جنود، وهو ما تحاول روسيا إخفاءه عن في وسائل الإعلام.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما توقعاتك لنتائج مؤتمر الرياض2؟