قتلى وأسرى من الميليشيات الفلسطينية بانغماسية لـ "جيش الإسلام"

  • أورينت نت - محمد عبد الرحمن
  • تاريخ النشر: 2018-01-10 13:08
لقي عدد من عناصر النظام وميليشياته مصرعهم إضافة لأسر أخرين بعملية نفذها مقاتلو "جيش الإسلام" على تخوم الغوطة الشرقية المحاصرة.

وأكد مراسل أورينت أن "جيش الإسلام" شن هجوماً على مواقع ميليشيات النظام في الغوطة الشرقية على جبهة قرية الزريقية (شرق الغوطة) حيث استطاع أسر ثلاثة متطوعين من ميليشيا "جيش التحرير الفلسطيني" وقتل آخرين في العملية التي وصفها "الجيش" بـ "الإغارة". 

وأشارت مصادر خاصة لأورينت نت إلى أنه من بين القتلى عناصر يحملون بطاقات جامعية صادرة عن جامعة حلب (كلية الاقتصاد) وآخرون يحملون بطاقات تشير إلى أنهم ينتمون لميليشيا "جيش التحرير الفلسطيني". 

وقال (حمزة بيرقدار) الناطق الرسمي باسم "جيش الإسلام" إن "الإغارة كانت عبارة عن عملية خاصة للقوات الخاصة في جيش الإسلام، حيث تمكن المقاتلون من الانغماس خلف الخطوط الأولى لميليشيات النظام على جبهة الزريقية في الغوطة الشرقية".

وأشار (بيرقدار) في حديثه لأورينت نت، أن هذا الهجوم بدأه جيش الإسلام فجر اليوم، وأدى إلى مقتل 9 عناصر وأسر 3 من الميليشيات المنتشرة على تلك الجبهة، إضافة لاغتنام بعض الأسلحة والذخائر، منوها إلى أن مليشيات النظام كانت قد زجت بتعزيزات على جبهة الزريقية خلال الفترة الماضية من ميليشيات (الحرس الجمهوري والفرقة الرابعة وقوات جيش التحرير الفلسطيني) والتي كثفت من استهدافها للغوطة المحاصرة في الآونة الأخيرة.

يشار إلى أن بلدات  (الزريقية والنشابية وحزرما) قد تعرضت لحملة قصف وتصعيدٍ عنيفة دفعت معظم العائلات الموجودة إلى النزوح لعمق الغوطة، لاسيما بعد حملة القصف التي تركزت على هذه البلدات وبعد سيطرة مليشيات النظام على مدرسة الزريقية، فيما لازالت مليشيات النظام تصعد من قصفها الجوي والمدفعي على بلدات الغوطة الشرقية مرتكبة عدة مجازر خلال أقل من 24 ساعة، راح ضحيتها ما يزيد عن 25 شهيداً وعشرات المصابين.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما رأيك بالضربات الإسرائيلية التي تستهدف المواقع العسكرية الإيرانية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies