الفصائل المقاتلة في درعا توجه نداءً لميليشيات أسد الطائفية

ألقت فصائل الجيش الحر العاملة في محافظة درعا جنوبي البلاد، مناشير ورقية على مناطق سيطرة ميليشيا أسد الطائفية في مدينة درعا تحت اسم "نداء إلى عناصر جيش الأسد".

وجاء في المناشير "نداء إلى عناصر جيش الأسد .. سارعوا بالانشقاق وترك هذا النظام المجرم فنحن ندافع لأجل أن يكون الوطن للجميع وأنتم تدافعون عن عصابة مرتزقة تبطش وتنكل في أهلنا وأعراضنا".

ودعت المناشير ميليشيا أسد الطائفية إلى المسارعة بالانشقاق قبل فوات الأوان قائلة "سارعوا بالانشقاق قبل أن يفوتكم القطار .. النداء الأخير من درعا ..لأننا سنضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه في العبث في ترابها الطاهر".

وليست هذه المرة الأولى التي تلقي فيها فصائل الجيش الحر مناشير في درعا، حيث ألقت غرفة عمليات "البنيان المرصوص" مناشير ورقية على مناطق سيطرة ميليشيات الأسد في مدينة درعا قبل نحو أسبوعين، دعت الأهالي في مدينة درعا إلى الثورة ضد نظام الأسد.

وجاء في المناشير حينها "إلى أهالي مدينة درعا، ندعوكم للثورة على عصابات الأسد المجرمة ومساندة الجيش السوري الحر لتحرير ما تبقى من تراب سوريا المحتلة".



شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies