لاستبداد، أيا كانت هويته الفكرية أو السياسية، هو البيئة الملائمة لنمو ظاهرة التكفير والإرهاب معا. فالنظام السياسي الذي يكتم حق التعبير عن الاختلاف والتنوع في المجتمع، يمارس فعلا تكفيريا، وينمي هذه الظاهرة لدى البيئات المحكومة أو المصادرة. هل ينقذ مؤتمر استانا روسيا من المستنقع السوري  سوسيولوجيا العنف والارهاب  نظرية ترامب : محاربة الارهاب بتأييد الإستبداد  برنامج اسبيرين  اعداد وتقديم: هادي احمد