قادة من ميليشيات الباسيج وفاطميون قتلى شرق دير الزور

تاريخ النشر: 2017-12-24 11:03
كشفت حسابات مقربة من الميليشيات الإيرانية في شبكات التواصل الاجتماعي مقتل عدد من عناصر الميليشيات الشيعية الإيرانية وميليشيا "حزب الله" اللبناني خلال الـ 48 ساعة الماضية في المعارك الدائرة بريف دير الزور الشرقي.

وتؤكد الإحصائيات، أن أبرز قتلى الميليشيات الشيعية الإيرانية، هم (محمد عيسى محمد)، وهو قائد أحد مجموعات الاقتحام في ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني"، إضافة لمصرع (أمير سياوشى)، القيادي في ميليشيا (الباسيج) الإيرانية، علاوة عن مصرع (محمد أکرم ابراهیمی) أحد كبار قياديي ميليشيا (فاطميون) الأفغانية التابعة لإيران إلى جانب مجموعة من العناصر في الميليشيا ذاتها، عرف منهم (مرتضى عطية).

كذلك، قتل كل من (عفيف نايف حمود وحسن عبد الجليل ياسين) بالقرب من مدينة البو كمال، وهما عنصران في "ميليشيا حزب الله" اللبناني، في حين لقي ثلاثة عناصر من ميليشيات النظام برتبة ملازم مصرعهم في الريف الشرقي بدير الزور، وهم (أحمـد أيمـن العلـي وأمجد ساطو وتمـام مهنـا علـي).

وكانت أقرّت وسائل إعلام إيرانية بمقتل قياديين وعناصر من الحرس الثوري خلال المعارك الجارية بريف البوكمال شرق ديرالزور مع تنظيم الدولة، بينهم (النقيب المهندس عبد الكريم بيرهيزكار) أحد قادة ‎الحرس الثوري، مع أربعة عناصر من مجموعته (عبد الله اسكندري، حسن إبراهيمي، أحمد ابراهيمي، جاويد يوسفي) في ريف ‎دير الزور.

وخلال الأسابيع الماضية، أعلنت وسائل الإعلام الإيرانية عن مقتل العشرات من عناصر الميليشيات الشيعية التابعين لها في سوريا، حيث اعترفت منذ أيام بمقتل 8 من عناصر الميليشيات منهم 5 تابعون لميليشيا فاطميون وقيادي إيراني من الحرس الثوري وعنصران من ميليشيا زينبيون الباكستانية، كما أعلنت إيران في نهاية الشهر الماضي عن مقتل 9 من عناصر ميليشيا فاطميون.


إقرأ أيضاً