قائد في "جيش العزة" يوضح لأورينت أهداف معركة "رد الطغيان"

  • أورينت نت - حماة- فراس كرم
  • تاريخ النشر: 2018-01-11 12:28
أكد العقيد مصطفى البكور قائد العمليات العسكرية في "جيش العزة"، أن الهدف من معركة "رد الطغيان" التي أطلقتها فصائل الثوار في ريفي حماة الشرقي وإدلب الجنوبي الشرقي هي ضرب الخطوط الخلفية لميليشيات النظام عبر محورين أساسيين.

وأوضح البكور في حديث لأورينت نت، أن  المحور الأول "هو مهاجمة ميليشيات النظام في المناطق التي سيطرت عليها مؤخراً بريف حماة الشمالي الشرقي ومواقع ومناطق أخرى في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، مردفاً أن المحور الثاني هو "قطع طريق إمداد النظام الذي استطاع تأمينه خلال الأيام الماضية بعد سيطرته على عدة مناطق بريفي حماة وادلب".

وأضاف العقيد البكور أن الفصائل تمكنت من تحرير قرى الزرزور والخوين محيطها بريف إدلب وقرى عطشان وأم حارتين و حاجز النداف وحاجز الهليل بريف حماة.

بالإضافة الى غنائم متنوعة منها "اغتنام دبابة و مدفع من عيار " 23 " ملم و قاعدة اطلاق صواريخ من نوع فاغوت ، و أسر عنصر على جبهة قرية الزرزرو، اغتنام دبابة و ثلاث عربات BMP وأسر مجموعة عناصر  عشرون عنصر تقريباً  على جبهة قرية الخوين، اغتنام قاعدة اطلاق صواريخ من نوع كورنيت من حاجز النداف".

هذا وأطلقت عدة فصائل تابعة للجيش الحر عملية عسكرية ضد قوات النظام في المناطق التي سيطرت عليها مؤخراً في ريفي حماة الشرقي وإدلب الجنوبي الشرقي بهدف وقف عمليات التقدم النظام باتجاه مطار أبو ظهور شرقي ادلب، وتمكنت الفصائل من تحرير عدة مواقع عسكرية وقرى منها (عطشان وأم حارتين) في ريف حماة وقرية (الخوين ومحيطها) جنوب شرق إدلب.   

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
برأيك هل ستسيطر مليشيات أسد الطائفية على الشريط الحدودي مع إسرائيل؟
Orient-TV Frequencies