سعد الحريري يوضح موقفه من عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم

قال سعد الحريري رئيس الوزراء اللبناني، أمس الخميس، إن بلاده لن ترغم أحداً من اللاجئين السوريين على العودة إلى بلادهم إذا لم يكن يرغب بذلك.
تحذير
كلام الحريري جاء في كلمة ألقاها بمناسبة إطلاق الحكومة اللبنانية "خطة لبنان للاستجابة لأزمة النازحين السوريين لعام 2018" مؤكداً أن موقف حكومته واضح بخصوص اللاجئين السوريين "لن يجبر أحد أيا كان على العودة، إن لم يكن يرغب في العودة".
ولفت الحريري إلى أن حكومته تعمل على إيجاد طرق للتعاطي مع موضوع اللاجئين السوريين من خلال إطلاق هذه الخطط والبرامج، وأشار إلى ضرورة السماح للسوريين بالعمل في لبنان "لابد من خلق نمو وفرص العمل للبنانيين، وفي الوقت نفسه، نحرص على إيجاد فرص العمل الكافية لهؤلاء النازحين لكي يعملوا في هذا البلد".
وحذر الحريري المجتمع الدولي من أن عدم تقديمه المساعدات للدول التي تستضيف اللاجئين السوريين سيدفع هؤلاء اللاجئين للبحث عن بلدان أخرى تؤمن شروطاً أفضل للحياة.

لازاريني
من جهته، قال منسق الأمم المتّحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في لبنان (فيليب لازاريني) إن المجتمع اللبناني بدأ يشهد "إرهاقاً متزايداً"، بحسب وصفه، وأن القلق قد يتحول إلى غضب وتوتر بين مختلف شرائح المجتمع، وسط الضغوط الكبيرة على فرص العمل في البلاد، جراء أزمة اللاجئين السوريين.
وأضاف لازاريني "العودة ينبغي أن تستند دائما إلى قرار حر وطوعي، والإحاطة الكاملة بالوضع الفعلي من قبل اللاجئين أنفسهم، وينبغي أن تكون بعيدة عن أي شكل من أشكال التأثير أو الإكراه".
ويتواجد في لبنان نحو مليون لاجئ سوري بحسب الإحصاء الأخير الذي أصدرته الأمم المتحدة، وكان الرئيس اللبناني ميشيل عون، المعروف بتحالفه مع ميليشيا حزب الله التي تقاتل في سوريا لصالح إيران، طالب في وقت سابق بإعادة اللاجئين السوريين معتبراً أن لبنان "لم يعد قادراً على تحمل المزيد".

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies