فصائل الشمال تشكّل غرفة عمليات موّحدة

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2018-02-04 00:13
أعلنت عدة فصائل مقاتلة في الشمال السوري عن تشكيل غرفة عمليات "دحر الغزاة" لصد تقدم قوات النظام والمليشيات الأجنبية في الشمال السوري.

وأوضحت الفصائل في بيان مشترك أن الغرفة ستعمل على توسيع نطاق مهامها لتشمل مناطق خارج قطاعاتها تحاول قوات النظام والمليشيات الإيرانية التقدم إليها مضيفة أن تشكيل الغرفة جاء بعد حملة النظام الأخيرة على أرياف إدلب وحلب وحماة.

وضمت الغرفة بحسب البيان (حركة أحرار الشام، جيش إدلب الحر، فيلق الشام، جيش الأحرار، جيش النخبة، جيش العزة، حركة نور الدين الزنكي، جيش النصر، الجيش الثاني، الفرقة الأولى مشاة، لواء الأربعين ".


وتتواصل المعارك، بشكل عنيف، بين الفصائل المقاتلة والنظام في محور تل الطوقان، على بعد 5 كيلومترات من مدينة سراقب، وسط قصف جوي مكثف من طيران الاحتلال الروسي والنظام على المدينة، ومحاولات النظام للتقدم باتجاه المدينة الواقعة على الطريق الدولي الواصل بين حلب ودمشق، وفي حال سيطر النظام على التل يكون الطريق مفتوح أمام النظام إلى سراقب التي شهدت خلال الأيام الماضية حركة نزوح كبيرة من قبل الأهالي إلى القرى المجاورة عقب استهداف طائرات النظام مستشفى "عدي" والذي يخدم 50 ألف شخص.

وكانت الفصائل  شكلت في وقت سابق غرفتي عمليات "رد الطغيان"، و"إن الله على نصرهم لقدير"، في ريفي حماة الشرقي وإدلب الجنوبي الشرقي بهدف ضرب الخطوط الخلفية لقوات النظام وميليشياته ومنع تقدمهم إلى مطار أبو الظهور العسكري، إلا أن النظام تمكن من السيطرة على المطار وسط اتهامات لـهيئة تحرير الشام بالانسحاب من المنطقة التي كانت تسيطر عليها قبل تقدم النظام.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تقف تركيا في وجه الحملة العسكرية على إدلب؟
Orient-TV Frequencies