تداول ناشطون لبنانيون على شبكات التواصل الاجتماعي مقطعاً مصوراً، قالو إنه موكب لأحد مرشحي ميليشيا "حزب الله" في طريقه للإعلان عن برنامجه الانتخابي. ويظهر الفيديو مجموعة من السيارات السوداء ترفع أعلام الميليشيا اللبنانية المسلحة، وسط إطلاق نار كثيف من رشاشات وأسلحة فردية وبشكل عشوائي على طريق عام. وأوضح موقع "جنوبية" المهتم بشأن الميليشيا، أن شريط فيديو لموكب تابع لـ "حزب الله" واللافت في هذا الموكب الذي رفع أعلام "الحزب" فيما كان المسلحون فيه يطلقون النار في الهواء، أنّه يأتي في سياق انتخابي، إضافة إلى أنّ السيارات المستخدمة هي أمريكية الصنع من دون لوحات، ونقل عن ناشطين بأنّ هذا الموكب قد عبر في منطقة بعلبك – الهرمل. ونقل المصدر في خبر آخر، بأن متزعم الميليشيا (نصر الله) كرر في لقاء مع الماكينة الانتخابية للحزب في ‏منطقة بيروت قوله بأنه سيذهب إلى مدن وقرى (بعلبك-الهرمل) "إذ وجد وهناً في الإقبال على الانتخابات ودعم لائحة (الامل والوفاء) التابعة للميليشيا، مشيراً إلى أنه لا يمزح وأن كلامه ليس من باب التشجيع. ونوه المصدر إلى أنه و"في الآونة الاخيرة ارتفعت أصوات تتهم المعارضة بدفع الرشاوى والمال الانتخابي لجذب الناخبين" في إشارة على مايبدو إلى الميليشيا المسلحة.

موكب أحد مرشحي أحزاب السلطة يتجه لإعلان لائحته وسط إطلاق نار عشوائي!
وبلد بدّا تعمر!#أنا7@SabaaPolitics #كلنا_وطني pic.twitter.com/DytQXymME1

— zakaria jahmi (@ZakariaJahmi) March 29, 2018