تفاصيل الاتفاق بين جيش الإسلام وروسيا بشأن دوما

توصلت لجنة التفاوض عن مدينة دوما والجانب الروسي إلى اتفاق يقضي بخروج المدنيين وعناصر "جيش الإسلام" من المدينة، بحسب نص البيان الذي نشرته اللجنة مساء (الأحد).

وجاء في البيان، أنه تم التوصل لاتفاق نهائي بين "جيش الإسلام" وروسيا يقضي بخروج مقاتلي "جيش الإسلام" إلى الشمال السوري مع عائلاتهم ومن يرغب من المدنيين.
 
وأضاف البيان "من يرغب بالبقاء في دوما فستتم تسوية أوضاعهم مع ضمان عدم الملاحقة وعدم طلب أحد للخدمة الإلزامية أو الاحتياطية لمدة ستة أشهر"، كما يضمن الاتفاق دخول الشرطة العسكرية الروسية كضامن لعدم دخول قوات نظام الأسد، ويمكن لطلاب الجامعات العودة لجامعاتهم بعد تسوية أوضاعهم.
 
كما يتضمن الاتفاق، فتح المعبر أمام الحركة التجارية بمجرد دخول الشرطة العسكرية الروسية، ودخول لجنة من محافظة ريف دمشق لتسوية جميع القضايا المدنية بالتنسيق مع اللجنة المدنية المشكلة في دوما.

يشار إلى أن ميليشيا نظام الأسد ارتكبت مجزرة في مدينة دوما مساء (السبت) راح ضحيتها العشرات جلهم أطفال ونساء إثر استهداف منازل المدنيين بالغازات السامة.

وقد نددت دول غربية بالمجزرة كما توعد الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) بشار الأسد بدفع ثمن باهظ واصفاً إياه بـ"الحيوان".

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies