خبير تركي يوضّح دوافع أمريكا لضرب نظام الأسد

  • أورينت نت- أسامة أسكه دلي
  • تاريخ النشر: 2018-04-11 13:20
أثار استخدام نظام الأسد وحلفائه في الغوطة الشرقية السلاح الكيماوي، الذي أودى بحياة العشرات وجرح المئات من المدنيين، ردود أفعال لدى الغرب وصفت بأنّها الأقسى، ولا سيّما بعيد التصريحات الأمريكية الأخيرة التي توعّدت بضربة عسكرية للأسد.

الإعلامي والخبير الاستراتيجي، ومدير صحيفة قرار التركية (إبراهيم كيراس) تحدّث عن دوافع الولايات المتحدة الأمريكية والأهداف التي ترنو إليها في حال تحقق الضربة على أرض الواقع.

هل تصريحات ترامب وتهديداته بتوجيه ضربة ضد الأسد هي حملة ورسالة موجّهة لروسيا؟ أم أنّها مناورة سياسة داخلية لواشنطن؟ أم عقاب فعلي من قبل أمريكا ضد نظام الأسد؟

الحل في سوريا ليس قريبا
ذهب كيراس إلى أنّ المأساة الإنسانية التي شهدتها الغوطة، والجرائم الوحشية التي ارتُكبت فيها، كانت بمثابة الدليل الواضح على أنّ الحل النهائي في سوريا لن يتم في الزمن القريب.

ولفت إلى أنّ تصريحات ترامب المهددة بضربة عسكرية فُسّرت من قبل البعض، على أنّ الضربة قد تكون بمثابة عقاب للأسد جرّاء ما اقترفه في الغوطة.

الضربة العسكرية قد تتحقق لطمأنة الرأي العام فقط
وتابع كيراس في الإطار ذاته: "يجب عدم إغفال أنّ قيام أمريكا بضربة عسكرية قد تؤدي إلى نشوب خلافات داخلية في السياسة الأمريكية، إلا أنّه وفي المقابل هناك مسؤولون من الخارجية الأمريكية وخبراء استراتيجيون رؤوا أنّ العملية العسكرية ستكون عبارة عن ضربات جويّة محددة، وأنّها بذلك ستبقى في إطار رمزي لا أكثر.

وبحسب كيراس فإنّ الغاية الأمريكية من توجيه ضربات جويّة رمزية في سوريا ضد الأسد ستكون سعيا من واشنطن لطمأنة الرأي العام وليس أكثر، وبالتالي إشعاره بأنّ تجاوز الأسد للخطوط الحمر لم يمر من دون عقاب.

تغيير معادلة العلاقات الثنائية بين واشنطن وروسيا
ولفت كيراس إلى احتمالية أن تأتي الضربة الأمريكية في إطار محاولةٍ لتغيير معادلة العلاقات الثنائية بين واشنطن وموسكو، ولربّما محاولة من ترامب لدرء الانتقادات التي وجّهت إليه منذ انتخابه رئيسا، والتي اتهمت روسيا بلعب دور مهم في وصوله إلى السلطة.

وأضاف كيراس: "أرى أنّه ليس من الصواب بمكان أن ينظر العالم إلى الضربة العسكرية الأمريكية -في حال تحققت على أرض الواقع- أنّها عملية من شأنها أن تؤدي إلى تغيير حقيقي في سير الأحداث في سوريا".

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
برأيك هل ستسيطر مليشيات أسد الطائفية على الشريط الحدودي مع إسرائيل؟
Orient-TV Frequencies