طفل سوري في تركيا يُختطف عقب ولادته بساعات.. ما القصة؟

  • أورينت نت- خاص
  • تاريخ النشر: 2018-05-11 12:25
لم تكتمل فرحة الوالدين (عامر أبو ربيع ميشو) 39 عاما، و(رؤى محمد إبراهيم دوري) 29 عاما، بولادة طفلهما (محمد إبراهيم)، وذلك لخطفه من قبل امرأة تنكّرت بزي ممرضة عقب ولادته بساعات.

صحيفة صباح التركية أفادت وفقا لادّعاءات أوردتها  بأنّ المرأة التي خطفت الطفل سورية الجنسية، وأنّها تمكنت من خديعة والدي الطفل لكونها تنكرت بزي ممرضة، ولكونها بررت أخذه بضرورة إجراء بعض الفحوصات الطبية له.

نزار يوسف أحد أقرباء الطفل في حديث له مع أورينت نت أكّد على أنّ من قامت بخطف الطفل تركية الجنسية وليست سورية، موضحا أنّ الشرطة على الفور حضرت إلى المستشفى لأخذ البصمات، مضيفا: "حيث تم على الفور الرجوع إلى الكاميرات ليتضح أنّ من سرقت الطفل غادرت المستشفى بصحبة الطفل".

ووفقا لصحيفة أكشام فقد تمكنت الشرطة اليوم في حوالي الساعة الخامسة صباحا من إيجاد الطفل عقب عمليات البحث التي كانت قد بدأتها فور إبلاغهم وتسليمه للأهل، ملقية القبض على امرأة مشتبه بها.

نزار يوسف عقب إيجاد الطفل وتسليمه لأهله أوضح أنّ المعلومات التي حصلوا عليها أكّدت تدخّل وزير الصحة التركي بنفسه لإيجاد الطفل، مردفا في الإطار ذاته: "كما وعد الوزير بمحاسبة طاقم المستشفى بأكمله، وأنّ عمليات التحقيق ستستمر على قدم وساق".

وأردف يوسف أنّ الشرطة اتخذت إجراءات أمنية مكثفة في المستشفى عقب الحادثة، وأنّها أعلمت الوالدين باستمرار عمليات التحقيقات الأولية لكشف ملابسات الحادثة ودوافعها.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies