مبادرة لتوحيد الفعاليات والفصائل العسكرية في الجنوب السوري

  • أورينت نت - القنيطرة - فادي الأصمعي
  • تاريخ النشر: 2018-06-03 14:57

كلمات مفتاحية

أطلقت نقابة إعلاميي القنيطرة الأحرار مبادرةً جامعة في الجنوب السوري لتوحيد الفعاليات المدنية ودمج الفصائل تحت بوتقة واحدة، تعي حجم الخطر الذي يحدق بعموم المنطقة في السوري.

وقد جاء في البيان "إلى كافة أبناء الجنوب السوري في محافظتي القنيطرة و درعا الأحرار الذين أعطوا وما بخلوا من تضحيات زكية على مذبح الحرية كي يعيشوا بعز وكرامة، اليوم ومع زخم الاجتماعات والمؤامرات بشأن الجنوب السوري وتآمر واضح من أصحاب المصالح والتداخلات الإقليمية والدولية ونظرا لحساسية المنطقة الجنوبية بالنسبة للاعبين الدوليين فإنكم مستهدفون وعليكم سوف تدور الدوائر".

وأضاف البيان "التوحد هو الفيصل في رسم مستقبلكم ووجودكم على أرضكم مهد الثورة وشرارتها، فلا تفشلوا في لم الشمل وتوحيد الصف وغير ذلك فستذهب ريحكم و يطمع فيكم عدوكم". كما دعا البيان إلى تجاوز الخلافات و السجالات العقيمة.
 
وفي لقاء مع أورينت نت قال رئيس تحرير مجلة شاهد زياد الفحيلي أبو أوس وعضو النقابة: "إننا مسؤولون عما نحن فيه من عسكريين ومدنيين وفعاليات رسمية وعليه فلا بد من إيجاد صيغة ثورية تجمع الكل في قرار واحد، ورأي واحد، وتبادل لتلك الآراء تحت أي مسمى يتابع التطورات الجديدة والخطيرة ويراقب الوضع العسكري والسياسي ويقدم المشورة والرأي لأصحاب القرار لكي تكون هناك مصداقية في التعاطي مع الأحداث واتخاذ المناسب في الوقت المناسب".

وأضاف الفحيلي " الحرية مطلبنا والعيش الكريم والمستقبل الأمن لنا ولأطفالنا هو ما ننشده ولا أكثر من ذلك، فإما حياة حرة كريمة، أو مقاومة شعبية دفاعاً عن الإنسان والأرض.

وبيَّن الصحفي على كنعان عضو نقابة إعلاميي القنيطرة، إن نقابة إعلاميي القنيطرة الأحرار تتوجه الى جميع الفعاليات المدنية والعسكرية في محافظة القنيطرة لتشكيل هيئة سياسية عليا منتخبة من جميع الفعاليات والكيانات مهمتها توحيد الصف والعمل على تقريب وجهات النظر وإعلان النفير العام والتواصل مع الفعاليات المدنية والعسكرية في درعا لتشكيل هيئة موحدة للجنوب السوري تتولى توحيد العمل العسكري والمدني ورفض المصالحات تحت أي مسمى كان والعمل لمصلحة أبناء الجنوب السوري خاصة وسورية عامة

 وأضاف الكنعان، أن النقابة بصدد التواصل والتشاور مع عدة جهات مدنية وعسكرية في محافظتي درعا والقنيطرة لعقد اجتماع موسع في إحدى المحافظتين لوضع آلية والاتفاق على خطوط عريضة للمواجهة ومنع دخول النظام والميليشيات الى مناطقنا في ضوء التطورات الأخيرة .

هذا وقد شهد الجنوب السّوري انتفاضة شعبية بكافة فعالياته وهيئاته المدنية، رفضاً لكل أشكال المصالحة، والتسليم، وطالبوا بمحاسبة المنتفعين عرابي المصالحات، وأكدوا على أن الجنوب السوري وقرار الصمود والبقاء أمر بديهي اتخذه الشعب، ولا يحقّ لأحدٍ المساومة على دماء الشهداء. 

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
من الجهة التي تعمدت إسقاط الطائرة الروسية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies