"الوحدات الكردية" تواصل حرق ممتلكات المدنيين في تل رفعت

كلمات مفتاحية

قالت وكالة (الأناضول) إن ميليشيا "الوحدات الكردية" أضرمت (السبت) النيران بمنازل وحقول بعض المدنيين الذين هُجّروا قسراً من مدينة (تل رفعت) شمالي محافظة حلب.

وقالت الوكالة إن الوحدات أضرمت النيران أيضاً في منازل مدنيين في قريتي (منغ وعين دقنة)، كما أشعلت النار في مخابز وحقول للقمح والشعير، في (تل رفعت) والقرى المحيطة بها.

وشارك في عمليات إضرام النار ميليشيات أسد الطائفية ومليشيات إيران، الذين قدموا من بلدتي (نبل والزهرا) في الريف الغربي لمحافظة حلب.

وقال رئيس المكتب السياسي للمجلس العسكري لـ "تل رفعت" (بشير عليطو) الذي يواصل أعماله من اعزاز "رأينا تصاعد أعمدة الدخان من تل رفعت ومحيطها".

وتطرق (عليطو) إلى المحادثات التي جرت بين تركيا وروسيا بشأن استعادة (تل رفعت) من الوحدات قائلاً "إذا تم التوصل إلى اتفاق بشأن تل رفعت، حينها سيتعين على التنظيم الإرهابي (الوحدات) والمليشيات الإيرانية الانسحاب، لذا فهم يحرقون المنازل لإلحاق الأذى بالناس الذين سيعودون إليها".

وقبل نحو أسبوع بثت شبكات محلية شريطاً مصوراً قالت إنه مخبز آلي (فرن) في قرية كفرنايا التابعة لمدينة (تل رفعت) بريف حلب الشمالي أحرقه عناصر من "الوحدات الكردية".

وتسيطر "الوحدات الكردية" على (تل رفعت) والقرى المحيطة بها منذ 2016، وأقدمت على تهجير أهالي المدينة والقرى المحيطة بها إلى (اعزاز) المجاورة.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
من الجهة التي تعمدت إسقاط الطائرة الروسية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies