الفيفا لا تستبعد رفع الحظر عن ملاعب نظام الأسد

تاريخ النشر: 2018-06-11 13:03
قال(جياني إنفانتينو) رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في رده حول إمكانية رفع الحظر عن ملاعب نظام الأسد وإمكانية مشاهدة منتخبات النظام تشارك في التصفيات الدولية في سوريا "إن شاء الله "آمل ذلك"، جاء ذلك في اجتماع اللجنة التنفيذية للفيفا، الذي جرى في العاصمة الروسية موسكو (الأحد).

وأضاف (إنفانتينو) أن نظام الأسد تقدم بطلب مؤكداً أن الفيفا ستقوم بدراسته، وقال "نتمنى رؤية المنتخبات السورية تلعب على أرضها"، بحسب وكالة (سبوتنيك).

وردا على سؤال للصحفيين حول عدد الملاعب المطلوبة كي تتسع لـ48 فريق لكرة القدم في حال حصل الأمر، قال رئيس الفيفا "أعتقد أن هذا الأمر يتطلب ما بين 12 إلى 14 ملعبا كي تفي بالغرض".

يذكر أن الاتحاد الدولي قد فرض حظراً على ملاعب نظام الأسد، بعد عام 2011، الأمر الذي دعا منتخب النظام الأول لخوض التصفيات المؤهلة لكاس العالم ٢٠١٨ في ماليزيا.

وكان نظام الأسد قد حول معظم الملاعب في المدن السورية إلى منصات لإطلاق القذائف والصواريخ على المدنيين في المناطق المحررة إضافة إلى جعل الملاعب معتقلات وثكنات عسكرية لميليشياته.