شركة هولندية تصدر مواد كيماوية إلى نظام الأسد

قالت قناة "NOS" الهولندية الرسمية، إن "شركة هولندية صدرت قبل عامين 38 طناً من مادة تستخدم في صناعة أسلحة كيماوية إلى سوريا، دون الحصول على التراخيص اللازمة في هذا الخصوص".

وأضافت القناة في تقرير لها، أن "شركة تتخذ من مدينة روتردام مركزاً لها صدّرت 38 طناً من مادة الأسيتون المحظورة، التي تستخدم في صناعة أسلحة كيماوية، إلى سوريا، دون أن تحصل على التراخيص اللازمة".

وأشارت إلى أن "مادة الأسيتون المذكورة تم تصديرها إلى سوريا، عبر ميناء مدينة "أنتويرب" البلجيكية عام 2016".

وأوضحت القناة أن "الجمارك الهولندية بدأت تحقيقاً بشأن الشركة قبل شهرين، وأن الشركة ستخضع للمقاضاة بسبب عدم حصولها على التراخيص اللازمة".

ولفتت إلى أن "الجمارك البلجيكية أبلغت نظيرتها الهولندية بأن الشركة نفسها صدّرت 200 طن من الأسيتون إلى سوريا عبر روسيا".

يشار  إلى أن الجمارك البلجيكية كانت قد بدأت في نيسان الماضي تحقيقًا بحق 3 شركات لإدانتها بتصدير 24 مرة مواد كيماوية إلى سوريا ما بين 2014-2016، وذلك بحسب خبر أوردته مجلة "كناك" البلجيكية.

يذكر أن نظام الأسد استخدم السلاح الكيماوي ضد المدنيين في سوريا عدة مرات كان آخرها الهجوم الذي نفذه في نيسان الماضي، على مدينة دوما في ريف دمشق وراح ضحيته العشرات من المدنيين.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تقف تركيا في وجه الحملة العسكرية على إدلب؟
Orient-TV Frequencies