"داعش" يتبنى تفجير سيارة مفخخة في مدينة إدلب

  • صورة تعبيرية

أعلن تنظيم "داعش" تبنيه للتفجير الذي وقع (الأربعاء) في مدينة إدلب، مشيرا إلى أنه استهدف بعربة مفخخة مقرا لعناصر "هيئة تحرير الشام" غرب المدينة.

وأفادت مصادر محلية أن الانفجار تسبب بمقتل 6 عناصر من الهيئة وإصابة أكثر من 8 آخرين.

في حين تداولت صفحات مقربة من تنظيم "داعش" على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا يحمل شعار "داعش"، ويظهر لحظة استهداف عربة مفخخة لأحد مقرات "هيئة تحرير الشام" الواقعة غرب مدينة إدلب.

وقال "داعش"، "العملية تأتي ثأرا لإخواننا في كفرهند بمدينة سلقين" وضمن غزوة اسموها "جزاء وفاقا".

وكانت "هيئة تحرير الشام" أعلنت الأسبوع الماضي، أنها قتلت وجرحت عدداً من عناصر "خلية" تابعة لتنظيم "داعش" في معسكر لهم بالقرب من مدينة سلقين بريف إدلب الغربي.

وأوضحت "الهيئة" أنه "بعد تتبع خيوط بعض خلايا خوارج جماعة داعش المتورطة في عمليات الاغتيال والتفجيرات، تم الكشف عن معسكر لهم في المنطقة الحدودية في محيط مدينة سلقين بإدلب".

وقال (أسامة الشامي) المسؤول الأمني في "هيئة تحرير الشام" إنه "بعد الرصد والمتابعة كشفنا مكان معسكر يتجمع فيه أفراد من خوارج جماعة الدولة في محيط مدينة سلقين غرب إدلب" مؤكداً أن مقاتلي "الهيئة" قتلوا وجرحوا عدداً من عناصر "الخلية" باشتباكات معهم، وذلك "بعد تطويق المنطقة وحماية الأهالي" على حد قوله.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تقف تركيا في وجه الحملة العسكرية على إدلب؟
Orient-TV Frequencies