لماذا تقوم "الوحدات الكردية" بإزالة شعاراتها من الحسكة والقامشلي؟

  • الحسكة

بدأت ميليشيا "الوحدات الكردية" قبل أيام بإزالة صور رموزها من أحياء الحسكة والقامشلي، بحسب شبكات محلية، يأتي ذلك بعد قرابة الشهر من لقاء وفد من ميليشيا أسد الطائفية لقيادات في الوحدات بالحسكة أفرزت تصريحات من كلا الطرفين تدعو إلى فتح باب الحوار  ورفض أي تصعيد بينهما.

وأكدت الشبكات إزالة صور زعيم "حزب العمال الكردستاني" (عبد الله أوجلان) إضافة إلى صور قتلى الوحدات من الشوارع الرئيسة في مدينتي القامشلي والحسكة، حيث من المقرر أن يشمل هذا الإجراء مدن (رأس العين وعامودا) في الأيام القادمة.

ورجح الصحفي (عبد العزيز خليفة) في حديث لأورينت نت (السبت) أن تمثل هذه الخطوة بادرة حسن نية من قبل "الوحدات الكردية" تجاه نظام الأسد، مشيراً إلى المفاوضات التي جرت بينهما قبل نحو شهر وخاصة مع ما يسمى "مجلس سوريا الديمقراطي" التابع لميليشيا "قسد".

وقال (خليفة) وهو من أبناء المنطقة "ربما يكون نظام الأسد قد فرض على قسد (التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري) أن تتخلى عن أعلام وشعارات وصور حزب العمال الكردستاني كي يستمر بالتفاوض معها"، لافتاً في نفس الوقت إلى أن "قسد" لديها رسالة أخرى لتركيا تريد من خلالها تبرئة ساحتها من اتهامها بالانتماء لـ "حزب العمال الكردستاني" والتأكيد على أنها مجرد قوات محلية يدعمها التحالف الدولي، بحسب قوله.

وأضاف (خليفة) "النظام ينوي إعادة شُعب التجنيد إلى بعض المدن وإقامة حواجز مشتركة مع عناصر ميليشيا قسد"، وأردف قائلاً "يريدالنظام  قبل أن يدخل مع قسد في مفاوضات أن تنزع عن نفسها شعارات الإدارة الذاتية والعمال الكردستاني كي يوصل رسالة أنه يتفاوض مع قوة محلية".

وكان الرئيس المشترك لما يسمى "الهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي" (آلدار خليل) قد برر سبب إزالة شعارات "الوحدات الكردية" بالقول إن "المظاهر الإعلانية واللافتات والأعلام موزعةبشكل عشوائي في الشوارع وإزالتها يأتي في سياق بند تطوير مدننا وبلداتنا تنظيمياً ومجتمعياً وخدمياً".

وأضاف (خليل) في تصريح نشره في حسابه الرسمي على فيس بوك، أنهم يسعون لإحداث تطور على كافة المجالات، نافياً وجود أي ضغوطات أمريكية تقف وراء هذا القرار، حسب قوله.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
من الجهة التي تعمدت إسقاط الطائرة الروسية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies