إسرائيل تقصف موقعاً جديداً لميليشيا أسد الطائفية في الجولان

كلمات مفتاحية

أكد (أفيخاي أدرعي) المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي (الجمعة) أن إسرائيل قصفت موقعاً لميليشيا أسد الطائفية، إثر سقوط قذيفة داخل المناطق التي يسيطر عليها الجيش الإسرائيلي في هضبة الجولان.

وقال (أدرعي) عبر حساباته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي "‫قصف جيش الدفاع موقعًا عسكريًّا سوريًا، أطلقت منه قبل قليل قذيفة هاون سقطت داخل المنطقة العازلة شرق السياج وبالقرب منه في الشق السوري من هضبة الجولان. لقد أطلقت القذيفة في إطار الحرب الداخلية بين النظام والمتمردين"".

ونوه المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي بالقول "جيش الدفاع الإسرائيلي لا يتدخل بالحرب الداخلية في سوريا ولكنه في ذات الوقت سيواصل الوقوف على تطبيق اتفاقات فك القوات من العام ١٩٧٤ بما في ذلك الحفاظ على المنطقة العازلة" على حد وصفه.


ويأتي القصف الإسرائيلي الجديد لمواقع ميليشيا أسد الطائفية، عقب أيام قليلة من تدمير مخازن أسلحة لهذه الميليشيات، إذ أوضح مراسل أورينت (الثلاثاء) الفائت، أن انفجاراً وقع في مستودعات الكم بمحيط بلدة محجة شمال درعا -على الأوتوستراد الدولي ( دمشق - درعا ) الذي تتمركز فيه ميليشيات أسد الطائفية، نتيجة استهدافها من قبل الطائرات الإسرائيلية، وأشار إلى وجود حالة استنفار على الحدود مع الجولان، واستقدام إسرائيل لتعزيزات ونشر مدرعات ودبابات على الحدود الشمالية.

يشار إلى أن إسرائيل أعلنت مؤخراً أن لديها بنك من الأهداف تابع لميليشيات أسد الطائفية تسعى لاستهدافها في الجنوب السوري.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies