مسؤول لبناني يوضح تفاصيل حرق مخيم للاجئين السوريين

قال (عبدالمنعم عثمان) رئيس بلدية المحمرة اللبنانية الواقعة في قضاء عكار، إن سبب احراق بعض اللبنانيين لمخيم للاجئين السوريين، جاء نتيجة اعتداء بعض اللاجئين على شبان لبنانيين كانوا بصدد التحضير لحفلة داخل المخيم.

ونقل مراسل أورينت في لبنان (طوني بولوس) بياناً صادراً عن رئيس بلدية المحمر، أكد في أن  "بلدة المحمرة كانت من أول المبادرين للوقوف إلى جانب الأخوة السوريين النازحين في محنتهم وتعاطفت معهم إنسانيا واستقبلتهم وهذا أمر من بديهيات أدبيات أهلنا. إلا أن الأمور باتت الآن ضاغطة على أبناء البلدة، حيث عدد النازحين كبير وبعضهم يتصرف بدون انضباط وبغير مسؤولية، إذ عمدوا يوم أمس، دون وجه حق، بالاعتداء بالضرب على 3 من أبناء البلدة كانوا يقومون بالتحضير لحفلة داخل مخيم النازحين يقيمها أحد أبناء المخيم، وهذا الأمر شكل حالة من الاستفزاز لعائلات الشباب المعتدى عليهم فحصل ما حصل من تضارب".

وبحسب ما نقل نقل مراسلنا، فإن "عثمان استنكر العمل الذي أقدم عليه مجهولون ولا علاقة لأهالي البلدة بهم، وطالب الأجهزة الأمنية متابعة تحقيقاتها لكشف الفاعلين وتحديد المسؤوليات وأن يعاقب المتسببين بالاشكال والمتورطين به كي لا يتكرر ما حصل".

وكان لبنانيون أقدموا على إشعال النيران في مخيم للاجئين السوريين في بلدة المحمرة بمنطقة عكار شمال لبنان، ما أدى إلى وقوع إصابات بين اللاجئين، حيث أسفر الحريق عن دمار وحرق كافة ممتلكات في 40 خيمة لعائلات تقطن المخيم، وفقاً لناشطين.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
من الجهة التي تعمدت إسقاط الطائرة الروسية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies