مساعدات عسكرية كبيرة من التحالف تصل إلى قسد

  • تفاصيل
  • تاريخ النشر: 2018-07-10 23:04
خلافاتٌ داخلَ الإدارة ِالأمريكية حول َانسحاب ِقواتِهم من الأراضي السورية بحسب مصادرَ إعلامية.. فترامب مصممٌ على ما يبدو على عدم ترك قواتِه في سوريا، الأمرُ الذي لا تتفقُ معه وزارتا الدفاع ِوالخارجية، واللتان تؤكدان ِعلى ضرورةِ بقاءِ القواتِ الأمريكية لضمانِ عدمِ تمددِ الميليشياتِ الإيرانية.. 
مؤشراتٌ عدة توحي بقربِ اتخاذ ِترامب لقرار ِالانسحاب من الأراضي السوري.. منها تخلي الولاياتِ المتحدة عن الفصائل في درعا وتركهم يواجهونَ مصيرَهم.. وآخرُها المساعداتُ العسكرية الكبيرةُ التي ترسلها الولايات المتحدة إلى ميليشياتِ قسد في الشرق ِالسوري ..
فهل تدلُ مجرياتُ الأحداثِ الأخيرة على تخبطٍ في الاستراتيجيةِ الأمريكية على الأراضي السورية؟ فهي من جهةٍ تنأى بنفسِها عما يجري في الجنوب، ومن جهةٍ أخرى تزيد ُمن مساعداتِها العسكرية لميليشيا قسد؟ 
وهل يمكن أن يتجاوز ُترامب وزارة َالدفاع والخارجية ويُقدمُ على سحب ِقواتِه من سوريا؟
تقديم: أحمد الريحاوي
محمد عويص – محلل سياسي  - واشنطن 
أحمد مظهر سعدو – الكاتب الصحفي – غازي عنتاب 

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
من الجهة التي تعمدت إسقاط الطائرة الروسية في سوريا؟
Orient-TV Frequencies