صفقة تبادل أسرى جديدة بين ميليشيا أسد و"قسد" في ديرالزور

  • صورة تعبيرية

كلمات مفتاحية

أفادت شبكات محلية بحصول عملية تبادل أسرى جديدة بين ميليشيات أسد الطائفية وميليشيا "قسد" في ريف دير الزور الغربي برعاية روسية.

وأوضحت وكالة (الشرق السوري) أن صفقة التبادل جرت (الثلاثاء) برعاية الاحتلال الروسي في معبر الصالحية شمالي دير الزور، حيث أفرجت ميليشيا أسد الطائفية عن أسير لديها من "قسد" مقابل (5) أسرى من عناصرها.

وقبل أكثر من 10 أيام جرت صفقة تبادل أسرى مماثلة بين الطرفين في ريف دير الزور الغربي برعاية روسية. وأفادت (فرات بوست) وقتها أن صفقة التبادل جرت برعاية الاحتلال الروسي في معبر بلدة الحصان، حيث تم إطلاق سراح ثلاثة أسرى تابعين لقسد مقابل أسيرين لعناصر ميليشيا أسد الطائفية.

وأوضحت الشبكة أن العناصر جرى أسرهم خلال محاولة ميليشيا أسد الطائفية التقدم في بلدة الحسينية وقرية الجنينة منذ أسابيع.

وكانت ميليشيا أسد الطائفية عبرت في أواخر نيسان الماضي نهر الفرات وسيطرت على قرية الجنينة لساعات بعد اشتباكات عنيفة مع قسد على امتداد نهر الفرات في عدة قرى وصولاً حتى قرية الحصان، ما أدى لنزوح عشرات العوائل من المنطقة، لتتمكن قسد بعد ذلك من تحقيق تقدم واستعادة عدد من القرى.

وتجري من وقت لآخر اشتباكات متقطعة بين ميليشيا "قسد"، وميليشيا أسد الطائفية، في مناطق مختلفة من محافظة دير الزور حيث يحاول نظام الأسد التمدد والوصول إلى مناطق "قسد" في الريف الغربي إضافة إلى مناطق أخرى تسيطر عليها "قسد" قرب حقول النفط.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
برأيك هل ستسيطر مليشيات أسد الطائفية على الشريط الحدودي مع إسرائيل؟
Orient-TV Frequencies