تواصل الاحتجاجات في عدة مناطق بالعراق (فيديو)

كلمات مفتاحية

تجددت الاحتجاجات في مدن وسط وجنوبي العراق ضد حكومة بغداد، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وبحسب وكالة "الأناضول" تظاهر المئات ضد الحكومة العراقية (الجمعة)، في محافظات بغداد والبصرة وذي قار وواسط وكربلاء وميسان، مطالبين بتحسين الخدمات وتوفير وظائف والقضاء على الفساد.

وردد المحتجون في مدينة البصرة شعارات ضد السلطات المحلية والحكومة الاتحادية، بسبب غياب الخدمات الأساسية، وطالبوا الحكومة بتنفيذ مطالبهم بشكل كامل، مهددين باستمرار الاحتجاجات وتصعيدها.

وفي بغداد، فرضت قوات الأمن إجراءات مشددة على محيط ساحة التحرير وسط المدينة، تزامناً مع مظاهرة دعا إليها ناشطون.

وقال أحمد خلف وهو نقيب في شرطة العاصمة، إن إغلاق الطرق المؤدية إلى الساحة، وفرض إجراءات أمنية مشددة، يأتي في إطار مساعي تأمين المظاهرة، نافياً وقوع صدامات بين الشرطة ومحتجين، وفقا "للأناضول".

وطالب المتظاهرون بمقاضاة الفاسدين، وتوفير الخدمات بشكل عاجل، وإطلاق سراح نشطاء اعتقلوا خلال الأيام الماضية.

يشار إلى أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) اتهمت القوات الأمنية التابعة لحكومة بغداد باستهداف المحتجين في العديد من المحافظات العراقية وإطلاق النار عليهم ما أدّى الى مقتل واصابة عددٍ منهم.

وقالت المنظمة في تقرير جيد لها إن "قوات الأمن العراقية أطلقت النار على متظاهرين في محافظة البصرة وضربتْهم واعتقلت عدداً كبيراً خلال سلسلة من الاحتجاجات التي شهدتها المحافظة"، مؤكّدة أن تلك القوات استخدمت القوة القاتلة والمفرطة إلى حد كبير ضد الاحتجاجات على نقص المياه والوظائف والكهرباء.

ودعت المنظمة السلطات العراقيّة الى إجراء تحقيق موثوق ومحايد في الاستخدام المفرط للقوة ضد المحتجين، محذرة من المزيد من الاحتجاجات الدمويّة بسبب عدم معالجة حكومة بغداد مطالبهم.



شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies