استمرار المظاهرات في مدينة البصرة العراقية

كلمات مفتاحية

أفادت وسائل إعلام عراقية، بتظاهر العشرات من أهالي محافظة البصرة (الأحد) أمام موقع "البرجسية" النفطي غربي المحافظة.

وذكر موقع "موازين نيوز" العراقي، إن "العشرات من أهالي محافظة البصرة خرجوا، صباح اليوم، بتظاهرة أمام بوابة موقع البرجسية النفطي غرب البصرة، مطالبين بتوفير الخدمات، وتشغيل العاطلين عن العمل وإيقاف التلوث البيئي الناتج عن عمل الشركات هناك".

وأشار الموقع إلى أن "المتظاهرين رفعوا لافتات ورددوا شعارات بمطالبهم".

ويتظاهر أهالي البصرة أمام المباني الحكومية والحقول النفطية منذ عدة أيام، احتجاجا على تردي الوضع الخدمي في المحافظة واتساع البطالة.

وكان المئات من العراقيين تظاهروا ضد حكومة بغداد (الجمعة)، في محافظات بغداد والبصرة وذي قار وواسط وكربلاء وميسان، مطالبين بتحسين الخدمات وتوفير وظائف والقضاء على الفساد.

وردد المحتجون في مدينة البصرة شعارات ضد السلطات المحلية والحكومة الاتحادية، بسبب غياب الخدمات الأساسية، وطالبوا الحكومة بتنفيذ مطالبهم بشكل كامل، مهددين باستمرار الاحتجاجات وتصعيدها.
وفي بغداد، فرضت قوات الأمن إجراءات مشددة على محيط ساحة التحرير وسط المدينة، تزامناً مع مظاهرة دعا إليها ناشطون.

وطالب المتظاهرون بمقاضاة الفاسدين، وتوفير الخدمات بشكل عاجل، وإطلاق سراح نشطاء اعتقلوا خلال الأيام الماضية.

يشار إلى أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) اتهمت القوات الأمنية التابعة لحكومة بغداد باستهداف المحتجين في العديد من المحافظات العراقية وإطلاق النار عليهم ما أدّى الى مقتل وإصابة عددٍ منهم.

وقالت المنظمة في تقرير جيد لها إن "قوات الأمن العراقية أطلقت النار على متظاهرين في محافظة البصرة وضربتْهم واعتقلت عدداً كبيراً خلال سلسلة من الاحتجاجات التي شهدتها المحافظة"، مؤكّدة أن تلك القوات استخدمت القوة القاتلة والمفرطة إلى حد كبير ضد الاحتجاجات على نقص المياه والوظائف والكهرباء.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تنجح "قسد" بتشكيل حكومة مصغرة بالتعاون مع مليشيات أسد الطائفية؟
Orient-TV Frequencies