اعتصامات مفتوحة في محافظتي المثنى والبصرة العراقيتين

كلمات مفتاحية

تتواصل الاحتجاجات في المحافظات العراقية لا سيما الجنوبية للمطالبة بإجراء إصلاحات ومحاكمة المتهمين بقضايا فساد وتوفير فرص العمل للعاطلين.

ودخل مئات المتظاهرين العراقيين في محافظة المثنى، في اعتصام مفتوح، وسط مدينة السماوة مركز المحافظة، لحين استجابة الحكومة الاتحادية لمطالبهم. 

وقال كاظم عبد اللطيف أحد المشاركين في التظاهرات، "بعد تنصل الحكومة الاتحادية من تنفيذ وعودها وعدم الاستجابة لمطالبنا، قررنا اللجوء إلى الاعتصام المفتوح"، وفقا لوكالة "الأناضول".

وأوضح عبد اللطيف أنه "لا تراجع عن الاعتصام حتى تحقيق جميع المطالب"، مشيرا إلى أن "محافظة المثنى تعتبر منكوبة بسبب غياب أغلب الخدمات الأساسية". 

وفي محافظة البصرة تجمع المئات في الساحات العامة وقرب الحقول النفطية، حيث احتج العديد من العراقيين قرب حقل غرب القرنة النفطي للمطالبة بتوفير فرص العمل وتنفيذ الإصلاحات التي وعدت الحكومة بتنفيذها، بحسب موقع "رووداو".

يشار إلى أن منظمة (هيومن رايتس ووتش) اتهمت القوات الأمنية التابعة لحكومة بغداد باستهداف المحتجين في العديد من المحافظات العراقية وإطلاق النار عليهم ما أدّى الى مقتل وإصابة عددٍ منهم.

وقالت المنظمة في تقرير جيد لها إن "قوات الأمن العراقية أطلقت النار على متظاهرين في محافظة البصرة وضربتْهم واعتقلت عدداً كبيراً خلال سلسلة من الاحتجاجات التي شهدتها المحافظة"، مؤكّدة أن تلك القوات استخدمت القوة القاتلة والمفرطة إلى حد كبير ضد الاحتجاجات على نقص المياه والوظائف والكهرباء.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies