نظام الأسد ينقل المئات من عناصر "داعش" إلى بادية السويداء

تاريخ النشر: 2018-07-31 19:22
ذكرت صفحات محلية في السويداء، أن نظام الأسد توصل إلى اتفاق مع تنظيم "داعش" حول نقل مقاتلي جيش "خالد بن الوليد" من حوض اليرموك إلى بادية السويداء.

قال موقع "السويداء 24" نقلا عن مصدر موثوق لم يسمه، "إن حوالي 400 عنصر من جيش "خالد بن الوليد" التابع لتنظيم داعش تم نقلهم من منطقة حوض اليرموك في درعا إلى شرق السويداء مع أسلحتهم وعائلاتهم".

وأكد المصدر أن "داعش في بادية السويداء هو الذي أجرى مفاوضات مع نظام الأسد لنقل مقاتلي جيش خالد من حوض اليرموك إلى بادية السويداء وليس الأخير".

وأضاف المصدر أن "عناصر جيش خالد اجتمعوا في الشركة الليبية ومساكن جلين في محافظة درعا وتم نقلهم على دفعات بسرية كاملة لمدة يومين كاملين".

وأشار المصدر إلى أن "الصفقة ستشمل أيضاً إطلاق سراح معتقلين من تنظيم داعش ويبلغ عددهم حوالي 100 عنصر مقابل المخطوفين المدنيين من السويداء الذي تم خطفهم خلال الهجوم الأخير على المحافظة".

وكانت (السويداء 24) نشرت قائمة بأسماء المختطفين من النساء والأطفال لدى تنظيم "داعش" من أبناء قرية “الشبكي والبالغ عددهم 30، والذين اختطفهم داعش بعد اقتحام قريتهم (الأربعاء) الماضي.

إقرأ أيضاً