نجاحات رجل الأعمال السوري (غسان عبود) حديث الصحافة الأجنبية

أورينت نت
تاريخ النشر: 2018-09-13 15:10
دفعت النجاحات التي حققها رجل الأعمال السوري (غسان عبود) وسائل الإعلام الأجنبية إلى تسليط الضوء على إنجازاته عبر "مجموعة غسان عبود" والتي ساهمت في إنشاء سلسلة فنادق في أستراليا، بالإضافة إلى تجارة التجزئة والأغذية في الإمارات.

كيف توسعت استثمارات (غسان عبود) في أستراليا؟

تصدر نشاط رجل الأعمال السوري (غسان عبود ) غلاف مجلة (HOTEL&CATERING NEWS)  الأسترالية، خلال عددها الصادر عن شهر أيلول/سبتمر لعام 2018، حيث تناولت قصة توسع استثمارات (مجموعة غسان عبود) في أستراليا. وكيف تطورت استثمارات المجموعة في قطاع الضيافة بولاية كوينزلاند، وصولاً إلى إنشاء مزارع بمساحات واسعة لتربية المواشي وتسمينها.


لمتابعة المادة كاملة (اضغط هنا) الرابط الأصلي

وركزت المقابلة التي أجراها الصحفي (ماهاك منان) في عدد المجلة الخاص بالشرق الأوسط على نشاط (مجموعة غسان عبود) التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، والتي تمثلت أعمالها بداية انطلاقها بتجارة وإعادة تصدير السيارات، لتضم لاحقاً تكتلات تجارية متعددة تقدر بمليارات الدولارات، وتشمل قطاعات الإعلام، البيع بالتجزئة، الضيافة والتموين (الفنادق والمنتجعات والمطاعم)، والاستثمار في تربية المواشي وتسمينها، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية. 

ويقول غسان عبود إن "المغامرة هي من قادته إلى قطاع الضيافة والتي بدأت كقرار خرج من رغبته لاستكشاف وزيارة الأماكن الجديدة، وإن ما بدأ كفرصة استثمارية، أصبح الآن إحدى الشركات الرائدة في إدارة الفنادق في أستراليا، والتي تتخذ من دبي مركزاً لها".

وأوضح غسان عبود خلال حواره مع المجلة، بأن قرار الاستثمار في قطاع الضيافة العالمية في 2015، جاء بعد استكشافه الفرص الاستثمارية في هذا القطاع بشكل أساسي في أوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، وبعد ذلك تحددت خيارات جديدة  مثيرة للاهتمام في أستراليا، خصوصاً في كيرنز بولاية كوينزلاند. ومنذ ذلك الوقت، استثمرت المجموعة بحوالي 600 مليون دولار في عملية كسب وتطوير أصول الضيافة الرئيسية". 

غسان عبود: الاهتمام بالتفاصيل هو سر نجاحي

نجاحات رجل الأعمال السوري (غسان عبود) دفعت مجلة "entrepreneuralarabiya"  لإجراء حوار معه، حيث وصفته بافتتاحيتها بأنه نموذج مثالي لرائد الأعمال الذي يواكب متطلبات عالم اليوم، مشيرة إلى أن (غسان عبود) رائد الأعمال المميز يدير اليوم مشروعات متنوعة بكلفة تتجاوز مليارات الدولارات.

لمتابعة المادة كاملة (اضغط هنا) الرابط الأصلي

وأشارت المجلة إلى أن نظرة لمشاريع (مجموعة غسان عبود GAG) الحالية للأعمال كافية لفهم أن ( غسان عبود) لديه رؤية استراتيجية طويلة المدى بالنسبة لما يريد فعله، بالإضافة إلى مركزها العالمي في الإمارات العربية المتحدة، تمتلك المجموعة مكاتب في الأردن وبلجيكا وأستراليا وتركيا.

وأضافت المجلة "تتم إدارة المجموعة بشكل احترافي من قبل فريق الإدارة التنفيذية المختصة في بيئة متعددة الثقافات. ويقول عبود: "أؤكد دائماً على تطوير روح ريادة الأعمال بين قادة الأعمال، لكي يفكروا بشكل مختلف، ويعملوا كمحرك للنمو". ويشدد عبود على أن هذا الجانب الأخير هام للغاية بالنسبة للشركات لإدارة وتشغيل نفسها على المدى الطويل، حيث يحتاج الموظفون إلى الشعور بالقدرة الكافية على الابتكار والقيام بأشياء جديدة". 


غسان عبود في المرتبة 18 ضمن الـ 50 الأكثر تأثيراً من المقيمين في دولة الإمارات

وكانت مجلة "فوربس" الأمريكية صنفت رجل الأعمال السوري (غسان عبود) ومالك "مجموعة غسان عبود" كإحدى الشخصيات الأكثر تأثيراً من المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة.

لمتابعة المادة كاملة (اضغط هنا) الرابط الأصلي

وبحسب المجلة، فإنه على الرغم من وجود ملايين المغتربين في الإمارات العربية المتحدة؛ إلا أن قلة منهم من قرر إنشاء شركات كبرى، أو تسلم إدارة شركات عالمية أو حتى تولى إدارة شركات محلية. وتسلط قائمة الـ 50 مقيماً الأكثر تأثيراً في دولة الإمارات العربية المتحدة الضوء على إنجازاتهم، بعد أن نجحوا بشكل كبير في إدارة أعمالهم أو في إدارة مهنهم.



ولإعداد هذه القائمة، صنفت المجلة الأمريكية الـ 50 شخصية الأكثر تأثيراً في الإمارات العربية المتحدة، بناءً على الإيرادات وعوامل أخرى ملفتة، خاصة في مجال العمل نفسه أو بحسب تأثير هذه الشخصيات على اقتصاد البلد. كما يتم الأخذ بعين الاعتبار عوامل أخرى، منها الخبرة التي يمتلكها هؤلاء الأشخاص، والدور الذي يقومون به ضمن أعمالهم، وعدد الموظفين الذين يديرونهم.

"بلومبيرغ بزنس" تتحدث عن نجاحات "مجموعة عبود التجارية"

وجذبت النجاحات التي حققها رجل الأعمال السوري (غسان عبود) مجلة "بلومبيرغ بزنس" لإجراء حوار معه، وركزت على سلسلة نجاحاته التي حققها في مجالات عدة من بينها العمل الإعلامي.

وتطرق (غسان عبود) خلال حواره مع المجلة إلى بداية عمله في المجال الإعلامي، مشيرا إلى أنه "بدأ العمل الإعلامي في عام 2008 بقناة فضائية"Orient TV"، ومحطة إذاعية "Orient Radio" ووسائل الإعلام الجديدة. كما أنشأ شركة للإنتاج تلفزيوني "Live Point Art Production" ومقرها في دبي، ولديها مكاتب في الأردن وتركيا حيث تقوم بتوفير خدمات الإنتاج والإعلام والتدريب في جميع أنحاء المنطقة".

لمتابعة المادة كاملة (اضغط هنا) الرابط الأصلي

كلمات مفتاحية