ماذا قال وزير الدفاع التركي حول تطويق "الوحدات الكردية" لمدينة منبج بالخنادق؟

تاريخ النشر: 2018-10-06 18:46
قال وزير الدفاع التركي (خلوصي آكار) في تصريحات للصحفيين في العاصمة أنقرة (السبت)، إن بلاده تتابع عن كثب تحركات ميليشيا "الوحدات الكردية" في مدينة منبج السورية.

وفيما يتعلق بتطويق "الوحدات الكردية" مدينة منبج بالخنادق والسواتر، ذكر (آكار) "أجرينا التقييمات اللازمة، ونتابع الأحداث عن كثب، وتم اتخاذ التدابير اللازمة في هذا الخصوص"، مؤكدا أن "الوضع كله تحت السيطرة"، بحسب وكالة "الأناضول".

وكانت مصادر مطلعة، قالت "للأناضول" في وقت سابق أمس، إن ميليشيا "الوحدات الكردية" طوّقت بالكامل محيط مدينة منبج، بالخنادق والمتاريس والسواتر الترابية.

وبحسب المصادر فإن ميليشيا "الوحدات الكردية" التي تصنفها تركيا على لائحة الإرهاب، زادت من وتيرة صناعة المتاريس والحفر بعد إطلاق الجيش التركي و"الجيش السوري الحر" عملية "درع الفرات" في ريف حلب الشمالي.

وأضافت أنه مع قيام القوات الأمريكية ببناء قاعدتين قرب مناطق "درع الفرات" في نيسان الماضي، انخفضت وتيرة الحفر، لكنها عادت لنشاطها السابق بعد الاتفاق التركي الأمريكي على خارطة طريق في حزيران الماضي، وأتمت خلال الفترة إحاطة المدينة بالخنادق والسواتر الترابية وسط تعزيز الميليشيا لقواتها داخل منبج.

ولفتت المصادر، إلى أن الحفر والمتاريس تمتد على طول 29.3 كيلومتراً، وتتقدم الحفر سواتر ترابية ذات ارتفاعات مختلفة.

وقالت إن "الوحدات الكردية قامت كذلك بحفر أنفاق بين الحفر لاستخدامها في حال نشوب الحرب، بنفس الأسلوب الذي اتبعته في مدينة عفرين المحررة من قبل الجيش التركي في إطار عملية غصن الزيتون التي انطلقت كانون الثاني الماضي"، مشيرة إلى أن انتشار الحفر والمتاريس على محيط المدينة جعل الدخول والخروج يتم عبر مسارات محددة فقط.

إقرأ أيضاً