لهذه الأسباب انسحبت الميليشيات الإيرانية من مواقع شرقي ديرالزور

  • أورينت نت - هاني البيات
  • تاريخ النشر: 2018-10-07 17:22
شهدت الساعات الماضية انسحابا مفاجئا للميليشيات الإيرانية من مواقعها في مدينة الميادين وبلدة محكان باتجاه مدينة البوكمال شرقي ديرالزور، لتحل محلها قوات تابعة للاحتلال الروسي.

وعن سبب الانسحاب، قال الصحفي لدى شبكة "فرات بوست" (صهيب الجابر) في تصريح لأورينت، إنه قبل أربعة أيام من هذا الانسحاب كانت حواجز الميليشيات الإيرانية منتشرة على ضفاف نهر الفرات الغربية في عدة نقاط وعلى المعابر النهرية.

وأضاف (الجابر) أنه يرجح انسحابها لسببين: الأول استعادة الميلشيات الإيرانية لبعض المعبر النهرية التي انتزعتها روسيا منها بعد قتالها مع "الدفاع الوطني" التابع للنظام، مبينا أن استعادة المعابر يكون بالتفاهم مع روسيا. 


وتابع: "أما السبب الثاني فقد يكون تحضير الميليشيات الإيرانية لهجمة باتجاه الضفة الشرقية لنهر الفرات (الجزيرة)، إلا أن الروس قطعوا عليهم الطريق، وقاموا بإرسال رتل عسكري إلى مدينة البوكمال"، موضحا أنها المرة الأولى التي ترسل فيها روسيا قوات للبوكمال منذ سيطرة النظام والميلشيات الإيرانية على ديرالزور.

وبيّن (الجابر) أن الروس يقومون بعملية إعادة انتشار في البوكمال والميادين ومحكان، منوها إلى أن انحساب الإيرانيين جاء بناء على تفاهمات وأوامر روسية.

وأشار إلى أن الروس لديهم نقاط مراقبة وردع في ديرالزور لمنع الميليشيات الإيرانية من تجاوز التفاهمات المتفق عليها بين روسيا وأمريكا.

وكانت شبكة "فرات بوست" ذكرت أن الميليشيات الإيرانية تسحب جميع عناصرها من المواقع الواقعة تحت سيطرتها في مدينة الميادين وبلدة محكان إلى مدينة البوكمال.


وأضافت الشبكة أن قوات الاحتلال الروسي قامت بإرسال تعزيزات عسكرية إلى مدينة الميادين ظهر (السبت).

يشار إلى أن عشرات المدرعات التابعة للاحتلال الروسي وصلت مساء (الجمعة) إلى ريف مدينة البوكمال شرقي ديرالزور، وضمت عشرات العناصر، حيث تمركزت في عدة مواقع قريبة من مواقع الميليشيات الأجنبية.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies