ميليشيا أسد الطائفية تُهدد الفصائل المقاتلة غربي مدينة حلب (فيديو)

نشرت شبكات موالية لنظام الأسد (الخميس) تسجيلاً مصوراً يُظهر قيام مدرعة لميليشيا أسد وهي تطلق تهديدات ضد الفصائل المقاتلة عربي مدينة حلب.

وقال المتحدث في الفيديو مخاطباً الفصائل المقاتلة "عليكم سحب السلاح الثقيل قبل يوم 15 من الشهر الجاري"، في إشارة إلى اليوم المُحدد لسحب الأسلحة الثقيلة من المناطق المنزوعة السلاح وفقاً لاتفاق سوتشي بين الرئيسين التركي والروسي.

كما أطلق المتحدث تهديدات بحق الفصائل في حال رفضت سحب سلاحها الثقيل.

من جانبه، قال مراسل أورينت في ريف حلب (عمار جابر) إن الفصائل المقاتلة قامت بسحب سلاحها الثقيل بشكل كامل قبل أيام، ونقل عن عسكريين في المنطقة قولهم إن "تهديدات نظام الأسد تصب في باب الترويج الإعلامي واختلاق ذرائع لقصف مناطق الثور".

وأوضح مراسلنا أن الفصائل المنتشرة غربي مدينة حلب في حي الراشدين وجمعية الزهراء هي "الجبهة الوطنية للتحرير" و"هيئة تحرير الشام".

وقال إن اتفاق نزع السلاح الثقيل يشمل أيضاً بلدة الليرمون وكفر حمرا ومعرة الأرتيق ومدينة عندان في ريف حلب الشمالي، مؤكداً أن الفصائل هناك عملت على تنفيذ الاتفاق أيضاً لكنها مازالت متواجدة بأسلحتها الخفيفة والمتوسطة. 

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل ستنجح ضغوطات النظام في إجبار أبناء السويداء على الالتحاق بصفوفه؟
Orient-TV Frequencies