تمكن الخطاط السوري المقيم في تركيا (محمد ماهر حاضري)، من حياكة القرآن الكريم بالكامل باستخدام آلة خياطة، وعرضه في العديد من دول العالم. وقال (حاضري) الذي لجأ إلى تركيا قبل أربعة أعوام قادماً من محافظة حلب السورية هرباً من ممارسات نظام الأسد القمعية، إنه بدأ حياكة نصوص القرآن على القماش عام 2000، واستكمله خلال 12 عاماً. وأكد لوكالة (الأناضول) أن القرآن الكريم الذي قام بحياكته على شكل 12 مجلداً، طوله 80 سم، وعرضه 60 سم، ويزن 200 كيلوغرام. وبيّن الخطاط السوري أن لديه الكثير من الأعمال الفنية واللوحات التي أعدها بواسطة الحياكة. ولفت إلى أنه أقام أول معرض لأعماله وإنجازاته في إيران، وأقام لاحقاً معارض في سوريا ولبنان والكويت والإمارات وقطر. وأفاد (حاضري) أنه بعد مجيئه إلى تركيا، أقام معارض في عدة ولايات مثل إسطنبول وغازي عنتاب وطرابزون، وفي بورصة التي يواصل عمله فيها حاليا. وذكر أنه بذل جهدا كبيرا لإنجاز القرآن الكريم الذي راجعه عدد من العلماء السوريين بعد استكمال حياكته. وأعرب (حاضري) عن رغبته أن يبقى إنجازه هذا في تركيا من أجل عرضه في جميع الولايات، فيما بيّن أن العديد طلبوا شراءه. وأردف "أريد عرض القرآن الكريم في متحف تركيا التي تهتم بالإنجازات الإسلامية، لأني متيقن من أنه سيحظى بعناية جيدة جدا". https://www.orient-news.net/news_images/18_11/1543478346.jpghttps://www.orient-news.net/news_images/18_11/1543478354.jpghttps://www.orient-news.net/news_images/18_11/1543478363.jpghttps://www.orient-news.net/news_images/18_11/1543478370.jpghttps://www.orient-news.net/news_images/18_11/1543478380.jpg