كلمات سمعها في مظاهرات زملكا أزهرت في قلبه حب الكتابة لينال كتابه إعجاب رئيس النمسا

خطوة
تاريخ النشر: 2018-12-01 22:40
عمر خير الأنام شاب سوري من مدينة عربين في ريف دمشق، كان يعمل في سوريا في مجال تسخين المياه بالطاقة الشمسية، ترك سوريا بسبب الظلم فيها، رحلة لجوئه تعددت بين لبنان وتركيا ليستقر أخيراً في النمسا.
عمر أحب الكتابة كهواية أثناء وجوده في سوريا ، ولكن مشاهد الظلم وقمع المتظاهرين التي شاهدها في زملكا، حولت هوايته إلى حاجة، أحب الكتابة من باب حاجته لها، لتكون طريقة ليروي ما يعانيه السوريين من ظلم، كتاباته لاقت رواجاً كبيراً واهتماماً واسعاً، كتابه الذي كتبه تحت عنوان "شكرا" لاقى مكانة مرموقة بين رفوف المكتبات، حتى أن رئيس النمسا راسله بعد أن قرأ كتابه.


بحث واعداد : عمار دندش – حسين العمر 
إخراج : ثائر حاج حمدان

إقرأ أيضاً