ضحايا مدنيون في ريف إدلب إثر قصف لميليشيا أسد

صورة تعبيرية
تاريخ النشر: 2018-12-05 13:25
أُصيب  عدد من المدنيين بجروح (الأربعاء) جراء قصف ميليشيا أسد الطائفية على مناطق متفرقة من ريف إدلب.

وقال مراسل أورينت إن مدفعية ميليشيا أسد استهدفت مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي بعدة قذائف مستهدفة منازل المدنيين.

وأضاف أن القصف المدفعي طال أيضاً قرى (أم جلال والفرجة) جنوب شرق إدلب، مما أوقع جرحى من المدنيين.

ويأتي قصف ميليشيا أسد ضمن سلسلة من الانتهاكات التي تقوم بها ضد المدنيين في الشمال السوري ما يشكل خرقاً لما تم الاتفاق عليه بين روسيا وتركيا في مدينة سوتشي.

وبسبب القصف المتواصل، كانت "مديرية تربية إدلب الحرة" أعلنت في وقت سابق، تمديد إيقاف دوام المدارس في قرية التح جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا.

ويوم أمس (الثلاثاء) قصفت ميليشيا أسد الطائفية عدة مناطق في ريف حماة الشمالي مستهدفة المدنيين، حيث استخدمت صواريخ موجهة وصواريخ أخرى شديدة الانفجار.

وتتعرض بلدات وقرى في إدلب وحماة وحلب، لقصف مكثف من ميليشيا أسد، دفع بمئات العائلات للنزوح منها خاصة في إدلب، رغم خضوع المنطقة لاتفاق "سوتشي".


إقرأ أيضاً