موقف مفاجئ لشرطة حلب بعد عملية سطو لشبيحة على سيارة غاز

صورة تعبيرية
تاريخ النشر: 2018-12-06 19:56
أفادت صفحات إعلامية موالية أن عصابات شبيحة (العناجرة) استولوا بقوة السلاح على سيارة لتوزيع الغاز في حي الخالدية بحلب، ونهبوا نصف أسطوانات الغاز منها.

وذكرت شبكة أخبار (حي الزهراء بحلب) "أن "الشبيحة" سرقوا نصف حمولة السيارة من الغاز أمام مرأى مئات المدنيين الذين أصيبوا بخوف شديد من هؤلاء المجرمين".

وأضافت، أن المدنيين لم يستطيعوا فعل شيء سوى الاتصال بشرطة قسم الشهباء المجاور للتدخل وحماية سيارة الغاز من السرقة، مشيرة إلى أن المفاجأة كانت برفض الشرطة المجيء إلى مكان الحادث رغم مناشدة المدنيين.

وتعاني مدينة حلب من أزمة فقدان غاز ، حيث يقف المئات من أهالي المدينة في طوابير طويلة لليوم الثالث على التوالي على أمل الحصول على أسطوانة غاز ، بحسب شبكة أخبار حي الزهراء.

وتشهد معظم أحياء حلب انتشارا واسعا لعصابات الشبيحة التي تمارس  النهب والتشليح بقوة السلاح دون أن تجرؤ قوى الأمن والشرطة في غالب الأحيان على التدخل.

يشار إلى أن ميليشيا أسد الطائفية سيطرت بشكل كامل على مدينة حلب في عام 2016 بدعم جوي روسي بعد أن كان أكثر من نصف أحيائها بيد فصائل الثورة والمعارضة المقاتلة.


إقرأ أيضاً