تمكن فصيل "جيش العزّة" في ريف حماة الشمالي من صد محاولة تسلل جديدة لميليشيا أسد الطائفية. وقال الفصيل في بيان (الخميس) إنه تمكن من استعادة نقطة المعصرة التي تسللت إليها ميليشيا أسد على محور جنوبي مدينة اللطامنة في ريف حماة الشمالي. وتأتي هذه العملية بعد ساعات من إعلان "هيئة تحرير الشام" صدها لمحاولة تقدم لميليشيا أسد قرب مدينة مورك. كما أكد بيان الهيئة (الأربعاء) مقتل 4 عناصر من ميليشيا أسد عند محور (لحايا) في ريف حماة الشمالي.  وأضاف البيان، أن العملية أسفرت أيضاً عن جرح عدد آخر من الميليشيا قبل أن تقوم باقي المجموعة بالفرار بعربة مصفحة. وقبل نحو شهر قضى أكثر من 20 عنصراً من فصيل "جيش العزة" بريف حماة الشمالي بهجوم شنته ميليشيات إيرانية ضمن محاولة تسلل إلى نقاط تابعة للفصائل في المنطقة، حيث قصفت تلك المواقع التي لاتبعد كثيراً عن نقطة المراقبة التركية. وقد شاركت في تلك العملية طائرة عمليات أنتينوف الروسية حيث قامت بمسح المواقع الجغرافية الخاضعة لفصيل "جيش العزة" بشكل دقيق قبل عملية التسلل التي شنتها الميليشيات الأجنبية على مواقعه بيوم.  https://i.postimg.cc/fyz5k5J0/47455399-344030536391346-74090672642064384-n.jpg