كندا تعلن احتجاز سائح من رعاياها لدى نظام الأسد

تاريخ النشر: 2019-01-07 08:25
أعلنت الحكومة الكندية أن سائحا كنديا "محتجز" في سوريا بعدما أوردت وسائل إعلام محلية أنه توجه إلى قرية قريبة من الحدود اللبنانية في منطقة تسيطر عليها ميليشيا أسد الطائفية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكندية لوكالة "فرانس برس"، إن "مواطنا كنديا محتجز في سوريا".

وذكر الإعلام الكندي أن (كريستيان لي باكستر) البالغ من العمر 44 عاما، والمتحدر من مقاطعة كولومبيا البريطانية على ساحل المحيط الهادىء، فقد أثره منذ الأول من كانون الأول/ديسمبر، وتحديدا منذ وصوله إلى قرية سورية يتحدر منها شقيق زوجته وتحاذي الحدود اللبنانية. ورفضت الدبلوماسية الكندية كشف تفاصيل أخرى.

وكانت الخارجية الكندية ذكرت في بيان لها أن "الوضع الأمني في كل مناطق سوريا يحد في شكل كبير من قدرة الحكومة الكندية على تقديم مساعدة قنصلية".

يشار إلى أن العلاقات الدبلوماسية بين كندا ونظام الأسد مقطوعة منذ 2011.


إقرأ أيضاً