العثور على جثة طفلة سورية جرفتها السيول في لبنان

تاريخ النشر: 2019-01-09 12:59
أفاد مراسل أورينت في لبنان (الأربعاء) عن العثور على جثة طفلة سورية في أحد بساتين الليمون.

وقال إن الطفلة التي تبلغ من العمر 8 سنوات سقطت في مجرى نهر شتوي في منطقة المنية أمس (الثلاثاء) بعدما جرفها سيل الأمطار من أمام منزلها إلى الوديان القريبة في ما يعرف بمنطقة ضهور المنية مركبتا.

وبحسب ما أفادت (الوكالة الوطنية للإعلام) اللبنانية، فإنه بالرغم من البحث المضني والمستمر من قبل ذويها وفرق الطوارئ في بلدية المنية ومخابرات وقوى الأمن الداخلي وفرق الدفاع المدني، إضافة إلى متطوعين من المنطقة والجوار، لم يتم العثور عليها أمس. 

وأضافت أن الطفلة كانت تلعب برفقة شقيقتها على الطريق قبل أن تأتي السيول وتجرف إحدى الفتاتين. 

يشار إلى أن العاصفة "نورما" تضرب لبنان إلى جانب عدة دول وقد تسببت بضرر في بيوت البلاستيك الزراعية والحمضيات بشكل كبير وغمرت السيول معظم الطرقات الداخلية القريبة من مجاري الوديان ودخلت المياه إلى بعض المحال التجارية وبعض المشاريع السكنية محاصرة عدد من قاطنيها.

يوم أمس، أطلق لاجئون سوريون في مخيمات بلبنان، نداءات استغاثة لإنقاذهم من البرد وأحوال الطقس السيئة بالتزامن مع تزايد شدة العاصفة الثلجية العاصفة "نورما".

وتواصل، تساقط الثلوج في عدد من المناطق الجبلية جراء المنخفض الجوي الذي بدأ (الأحد)، والذي أطلقت عليه السلطات اللبنانية اسم العاصفة "نورما".وبحسب وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، غطت الثلوج قرى وبلدات في قضائي "بشري" و"الضنية" بمحافظة لبنان  الواقعة على ارتفاع يتجاوز الـ 900 متر.

إقرأ أيضاً