بومبيو: قرار الانسحاب من سوريا اتخذ وسننفذه

تاريخ النشر: 2019-01-10 16:31
جدد وزير الخارجية الأمريكي (مايك بومبيو) التأكيد على انسحاب قوات بلاده من سوريا، نافيا أي تناقض بين مواقفه واستراتيجية الرئيس (دونالد ترامب) في الشرق الأوسط.

وقال (بومبيو) وفقاً لوكالة "فرانس برس" في مؤتمر صحافي مع نظيره المصري (سامح شكري) إن "قرار الرئيس (دونالد) ترامب بسحب قواتنا من سوريا اتُخذ وسنقوم بذلك" ونفى وجود تناقض بين إعلان ترامب الانسحاب من سوريا وبين الشروط التي ذكرها فيما بعد مسؤولون أميركيون كبار من بينهم مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون).

وتأتي تصريحات (بومبيو) عقب تصريحات لمسؤولين أمريكيين تضمنت شروطاً لاتمام هذا الانسحاب، عدا عن الحديث عن خطة زمنية غير محدودة لهذه الانسحاب.

وشدد الوزير الأميركي بالقول: "التزامنا باستمرار العمل على منع عودة ظهور (تنظيم) الدولة الإسلامية حقيقي وكبير وسنواصل العمل به. ببساطة سنقوم بذلك بطريقة مختلفة في مكان محدد وهو سوريا" حيث تتدخل الولايات المتحدة عسكريا منذ العام 2014 في اطار تحالف مناهض للجهاديين.

وقبل يوم قال (بومبيو) في إطار زيارة أجراها إلى العراق، إنه "لن تكون هناك أي معوقات أمام انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، وذلك على الرغم من التهديدات التركية ضد حلفاء واشنطن الأكراد هناك متعهدا بضمان توفير الحماية للأكراد" بحسب وكالة رويترز.



إقرأ أيضاً