ميليشيا أسد تواصل استهداف المدنيين في إدلب

تاريخ النشر: 2019-01-11 09:17
قصفت ميليشيا أسد الطائفية بلدة جرجناز جنوب إدلب صباح (الجمعة) بصواريخ شديدة الانفجار مستهدفة منازل المدنيين.

وقال مراسل أورينت في إدلب إن الميليشيا استهدفت البلدة بثلاثة صواريخ أطلقتها من مواقع تمركزها في قرية أبو دالي.

ولم يشر مراسلنا إلى وقوع قتلى أو جرحى بين المدنيين، لكنه أكد إلى وقوع دمار في المنازل.

ويأتي هذا القصف بعد يوم من وقوع إصابات في بلدة التح -بينهم أطفال- نتيجة قصف ميليشيا أسد الطائفية على ريف إدلب.

وأفاد مراسلنا في وقت سابق، أن القصف تركز على منازل المدنيين في البلدة، مشيراً إلى أن ميليشيا أسد قصفت البلدة من مواقعها في قرية تلمرق.

وأكد استخدام الميليشيا للصواريخ الفراغية في عملية استهداف منازل المدنيين في التح.

ومنذ قرابة الأسبوع تقصف ميليشيا أسد بشكل متواصل مدن وبلدات ريفي إدلب وحلب التي يشملها اتفاق سوتشي (سحب الأسلحة الثقيلة) مستهدفة المدنيين. 


إقرأ أيضاً