سوري في لبنان حاول إنقاذ شقيقته من السيول فغرق معها (فيديو)

تاريخ النشر: 2019-01-18 11:56
تداول ناشطون سوريون ووسائل إعلام لبنانية شريطاً مصوراً لتشييع شاب سوري وأخته الطفلة، بعد أن قضيا غرقاً (أمس الأول) بالسيول التي اجتاحت المنطقة جراء الأمطار والثلوج التي شهدها لبنان.

وقال موقع "صور" اللبناني، إن (فرح عبد الرزاق العزو - 7 أعوام) وشقيقها (ماهر - 21 سنة) قضيا غرقاً في منطقة العاقبية التابعة لمدينة صيدا اللبنانية، حيث جرفت السيول الطفلة (فرح) وحاول شقيقها إنقاذها بإلقاء نفسه في السيل، إلا أنه لم يتمكن من إنقاذ شقيقته ليغرق هو الآخر إلى جانبها.

وبث الموقع شريطاً مصوراً يظهر المئات من أهال بلدة (العاقبية) اللبنانية واللاجئين السوريين، أثناء تشيع الفقيدين، منوهاً إلى أنه سيتم نقل جثمانيهما إلى مسقط رأسهما في ريف حمص الشمالي، حيث سيواريا الثرى هناك.

يشار إلى أن العواصف المطرية والثلجية التي شهدها لبنان فاقم من معاناة اللاجئين السوريين، وتسبب بوفاة عدد منهم، عدا عن تهدم عشرات الخيام في مخيمات اللجوء في عرسال وما حولها.

وكانت منظمة اليونيسيف أعلنت قبل يومين وفاة خمسة 15 طفلاً سوريا 8 منهم في مخيم الركبان في البادية السورية، و7 آخرين في دير الزور، كما توفيت طفلة في مخيمات لبنان، وغرق 15 مخيما في البلاد والحال ذاته في مخيمات الشمال السوري.



إقرأ أيضاً