مجزرة جديدة للتحالف على أطراف الباغوز شرقي ديرالزور

تاريخ النشر: 2019-01-30 07:28
أكدت شبكات محلية وقوع مجزرة جديدة في بلدة الباغوز شرقي ديرالزور، جراء قصف جوي لطيران التحالف الدولي.

وقالت شبكة (ديرالزور 24) إن طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي استهدفت تجمعاً للمدنيين النازحين من بلدة الباغوز، ما أدى لمقتل ثمانية مدنيين لغاية الآن من عائلة واحدة، هي عائلة (محمد المجود الكدران).

وأضافت الشبكة أن عدد الضحايا مرشّح للزيادة بسبب العدد الكبير للمصابين بسبب القصف، وعدم وجود المستشفيات، أو المستوصفات اللازمة لتقديم الإسعافات المناسبة للمصابين.

وشهدت الأيام الماضية خروج عشرات العوائل من مناطق سيطرة تنظيم داعش شرقي ديرالزور، إلى مناطق ميليشيا "قسد" أو مخيمات قريبة أقامتها الميليشيا.

يذكر أن تنظيم داعش بات ينحصر في مساحة تقدر بـ 2 كم قرب بلدة الباغوز على الحدود السورية العراقية، في وقت سلّم فيه عشرات العناصر والقادة من التنظيم أنفسهم إلى "قسد" خلال الأيام القليلة الماضية.



إقرأ أيضاً