ميليشيا أسد تقصف المدنيين في ريفي حماة وحلب

تاريخ النشر: 2019-01-30 13:32
واصلت ميليشيا أسد الطائفية (الأربعاء) قصفها على مناطق في الشمال، مستهدفة منازل المدنيين وأماكن تجمعهم، يأتي ذلك بعد يوم من ارتكابها مجزرة في مدينة معرة النعمان راح ضحيتها 11 قتيلاً بينهم أطفال ونساء.

 وقال مراسل أورينت في ريف حماة، إن الميليشيا جددت قصفها للريف الشمالي مستهدفة مدينة اللطامنة.

وأوضح أن القصف طال محيط المدينة بالإضافة إلى قرى لحايا ومنطقة معركبة.

ولفت إلى أن ميليشيا أسد استخدمت الرشاشات الثقيلة من مواقعها في زلين والزلاقيات.

في سياق متصل، تعرضت مناطق في ريف حلب لقصف مدفعي من قبل ميليشيا أسد، دون وقوع إصابات.

وقال مراسلنا هناك، إن قصفاً مدفعياً استهدف أحياء مدينة حريتان شمال مدينة حلب مصدره ميليشيا أسد المتمركزة في حندرات.

يشار إلى أن جميع المناطق التي تقصفها ميليشيا أسد تدخل في اتفاق سوتشي الذي ترعاه كل من روسيا وتركيا والذي ينص على "خفض التوتر" وسحب الأسلحة الثقيلة.