لهذا السبب خرجت مظاهرات طلابية بريف إدلب (صور)

تاريخ النشر: 2019-01-31 13:50
نظم طلاب "الجامعة الدولية للإنقاذ" في مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب مظاهرة احتجاجية جديدة ضد القرار الصادر بإغلاق جامعتهم من قبل حكومة الإنقاذ التابعة لـ"هيئة تحرير الشام".

وقال مراسل أورينت (الخميس)، "إن طلاب الجامعة مستمرون في مظاهراتهم لليوم الثالث على التوالي، احتجاجاً على قرار مجلس التعليم العالي التابع لحكومة الإنقاذ، والقاضي بإغلاق الجامعة".

وأضاف، أن المحتجين طالبوا مجلس التعليم العالي في حكومة الإنقاذ بالتراجع فورا عن قرار الإغلاق، وفتح المجال أمام طلاب الجامعة لإكمال تعليمهم.

وشهدت المظاهرة الطلابية، التي شارك فيها أولياء أمور الطلاب وعدد من أهالي ووجهاء المعرة وفعاليات ثورية مدينة، هتافات منددة برئيس مجلس التعليم العالي في حكومة الإنقاذ (مجد الحسيني)، والمطالبة بإقالته.

وكان مجلس التعليم العالي التابع لحكومة الإنقاذ، أصدر في وقت سابق قرارا بإغلاق الجامعة بحجة أنها غير مرخصة من قبل حكومة الإنقاذ، التي خضعت لها المنطقة إداريا بعد سيطرت "هيئة تحرير الشام" عليها مؤخرا، عقب اقتتال بينها وبين فصائل المعارضة الأخرى (الجبهة الوطنية للتحرير).

يشار إلى أن جامعة الإنقاذ الدولية، هي جامعة خاصة، قام مجموعة من الأطباء والاستاذة بإطلاقها في معرة النعمان بريف إدلب، لرفد سوق العمل المحلية بكوادر مؤهلة في مختلف المجالات، وتضم عددا من الفروع بعضها كان مرخصا من الحكومة السورية المؤقتة، وأبرز هذه الفروع، "معهد أمن المعلومات والشبكات"، "وتكنولوجيا الإعلام"، و"معهد تمريض الأطفال"، و"الإعلام الإلكتروني"، وغيرها.






إقرأ أيضاً