أسباب تسجيل الذهب أعلى ارتفاع شهري له في سوريا خلال عام ونصف

تاريخ النشر: 2019-02-03 08:18
أفادت مواقع موالية لنظام الأسد أن أسعار الذهب في سوريا سجلت أعلى ارتفاعاتها الشهرية خلال عام ونصف العام، بعد أن قفزت خلال شهر كانون الثاني الماضي بنسبة بلغت نحو 9.32 بالمئة.

وبحسب (يوميات قذيفة هاون) فإن غرام الذهب عيار 21 سجل ارتفاعاً بمقدار 1800 ليرة بعد أن ارتفع سعره من 17500 ليرة في نهاية عام 2018، إلى 19300 مع نهاية تعاملاته يوم 31/1/2019، وذلك وفق ما أكده موقع (بزنس2 بزنس) في تقريره نشره مؤخراً، و بذلك يكون غرام الذهب قد سجل أعلى ارتفاع شهري له خلال عام ونصف.

بدوره سلط موقع (اقتصاد سوريا) وفي تقرير له الضوء على ارتفاع أسعار الذهب في الأسواق السورية، ونقل عن "عضو الجمعية الحرفية للصياغة والمجوهرات بدمشق"، (جورج صعبية) قوله، إن "الارتفاع يعود لسببين، الأول ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة في السوق الموازية خلال الأيام الماضية، والثاني ارتفاع الأونصة عالمياً بأكثر من 3 في المئة خلال الشهر".

وبيّن (صعبية) أن مبيعات الذهب تراجعت بشكل ملحوظ مع ارتفاع الأسعار، مضيفاً أن ما زاد من حالة الجمود في سوق الذهب هو فترة الشتاء الحالية التي تنخفض فيها المبيعات عادةً.

وشهد سعر أونصة الذهب ارتفاعاً خلال الشهر الجاري، حيث وصل سعرها اليوم إلى 1.325 دولاراً وهو أعلى سعر لها منذ نحو 9 أشهر وفق بيانات (داوجونز).

وبدأت أسعار الذهب بالارتفاع منذ بداية تشرين الأول 2018 بعد فترة من الاستقرار، عندما زاد سعر غرام الذهب عيار 21 بنحو 500 ليرة وصولاً إلى 16 ألف ليرة، بحسب الأسعار المعلنة من "جمعية الصاغة بدمشق" التابعة لنظام الأسد.

إقرأ أيضاً