ماذا قالت ميليشيا "الوحدات الكردية" حول إجراء حوار مباشر مع تركيا؟

تاريخ النشر: 2019-02-03 10:21
أكدت ميليشيا "الوحدات الكردية" أنها تتطلع إلى أن تجري حوارات مباشرة مع تركيا قريباً وليس عبر وسطاء.

ونقل موقع (باسنيوز) عن "ممثل مجلس سوريا الديمقراطية" (الجناح السياسي) لميليشيا "قسد" (بسام إسحاق) قوله لـ (كوردستان 24): " إن المجلس يتطلع لحوار مباشر ودون وسطاء مع كل من أنقرة ودمشق، وأنهم ليسوا أعداء لتركيا".

وأضاف (إسحاق) "لسنا أعداء لتركيا، ولن نكن خطراً على أمنها يوماً، ونتطلع أن نجري حوارات مباشرة مع تركيا قريباً وليس عبر وسطاء".

وتابع: "هناك مشكلة مع الدولة التركية حول تأمين الحدود من الطرفين ونسعى لأن تحل بحوار مباشر وفي نفس الوقت نرغب بحل المشاكل وبالحوار بشكل مباشر مع نظام الأسد وليس عبر وسطاء وأعتقد أن المرحلة مناسبة لذلك".

ونوه (إسحلق) إلى أن "حواراتنا مع كل من أنقرة ودمشق كانت دوماً عبر الوسيطين الأمريكي والروسي ونتطلع قريباً لإجراء الحوارات المباشرة".

وأشار كذلك إلى "استعداد المجلس للحوار مع المعارضة السورية الخارجية وضمنها الائتلاف السوري".

وكانت(إلهام أحمد) الرئيسة المشتركة لما يسمى "الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية" قالت من واشنطن مؤخراً، إن "الأمريكيين يحاولون لعب دور الوسيط بيننا وبين أنقرة، لكن إلى أي درجة سيكون ذلك ناجحاً، نحن لا ندري"، على حدّ تعبيرها. وأضافت (أحمد) أنه "لا يوجد تحديد أي جدول زمني لسحب القوات الأمريكية من سوريا، مشيرةً إلى أن "الأمريكيين يعملون على عدم خضوع مناطق سيطرتنا للاحتلال".

إقرأ أيضاً