طلاب جامعيون أتراك يتطوعون لمساعدة أطفال سوريين

أورينت نت - أسامة اسكه دلي
تاريخ النشر: 2019-02-03 11:12
تطوّع طلاب جامعيون أتراك في ولاية إزمير غرب تركيا في برامج تدريبة خاصة بالأطفال السوريين، وذلك بهدف مساعدتهم في دروسهم المدرسية الأساسية، وإضافة إلى قضاء أوقات مسليّة وترفيهيّة معهم.

وبدأ الطلاب برنامجهم التطوعي من خلال التعاون المشترك بين جامعتي "إيجه" و"إزمير كاتب شلبي"، وذلك جرّاء طلب تقدّمت به جمعية "التضامن مع اللاجئين السوريين" في الولاية.

ويقضي الطلاب الأتراك يوميا ما يقارب 3 ساعات مع الأطفال السوريين، حيث يساعدونهم في موادهم المدرسية مثل "اللغة التركية والرياضيات والفن والاجتماعيات" بالإضافة إلى حصص ترفيهية يعملون خلالها على اللعب مع الأطفال السوريين.

وأفادت (جانسو أردم) إحدى طالبات السنة الرابعة قسم "علم الاجتماع" في جامعة "إزمير كاتب شلبي" بأنّها ومن خلال مشاركتها في البرنامج التطوعي لا تعلّم الأطفال فحسب، وإنّما تتعلم منهم أيضا، مضيفة "أنا سعيدة جدا لقضائي وقتا جملا مع الأطفال، وأعمل على تعليمهم، ولكن في المقابل أتعلّم منهم أيضا".

ولفتت (أردم) إلى أنّها وأصدقاءها لا يكتفون بتعليمهم اللغة التركية والرياضيات والاجتماعيات فحسب، وإنّما يعلمونهم التمثيل والمسرح أيضا، بالإضافة إلى القيام بنشاطات ترفيهية متنوعة.

وذكرت أنّ الهدف من العمل التطوعي الذي يقومون به هو تنمية الميول الاجتماعية للطلاب، موضحة أن تعليم الطلاب من خلال اللعب معهم وقضاء أوقات ترفيهية يزيد من اهتمامهم بدروسهم المدرسية".


إقرأ أيضاً