لماذا طالبت أكثر من 50 منظمة ألمانية بحق "لم الشمل" لجميع اللاجئين؟

تاريخ النشر: 2019-02-04 08:15
أكدت وسائل إعلام محلية أن أكثر من 50 منظمة مدافعة عن اللاجئين، خرجت في مظاهرات في عدة مدن ألمانية ضد تقييد لم أسر لاجئي "الحماية الثانوية"، متهمة الحكومة والسلطات بعدم احترام حقوق اللاجئين.

وتحت شعار "الحياة الأسرية للجميع! لمّ الشمل الآن!" تظاهر عشرات الأشخاص (السبت) في العاصمة الألمانية برلين للمطالبة بحق لم الشمل لجميع اللاجئين، وفق (dw).

وقد دعت أكثر من خمسين جمعية مدافعة عن حقوق اللاجئين للمظاهرة. "يغضبنا عدم احترام الحكومة الألمانية ودوائر الإقامة حقوق اللاجئين. وقد تبين أن قوانين لم الشمل التي أقرت الصيف المنصرم ما هي إلا أداة لمنع لم الشمل"، على حد تعبير المنظمين للمظاهرة.

كما جرت مظاهرات مماثلة الجمعة والسبت في مدن ألمانية أخرى من بينها كيل وماينز وكولونيا.

وأضاف المنظمون أن إجراءات لم شمل لاجئي الحماية الثانوية معقدة وعمل السلطات بطيء؛ إذ حتى نهاية العام الماضي لم يتم منح إلا 2612 تأشيرة لم شمل من أصل 5000 كان من المفترض إصدارها للاجئي "الحماية الثانوية" حسب القوانين الجديدة، والكلام دائماً على عهدة المنظمين.

ويشار إلى أن لم شمل عائلات الحماية الثانوية قد تم تعليقه في آذار/مارس 2016. وفي صيف 2018 تم التوصل لاتفاق على لمّ شمل ألف عائلة كل شهر.

إقرأ أيضاً