بدء محاكمة لاجئ سوري في ألمانيا.. هذا ما فعله بزوجته

أورينت نت- ألمانيا: محمد الشيخ علي
تاريخ النشر: 2019-02-06 09:35
ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية بأن محكمة مدينة "دريسدن" بدأت أمس (الثلاثاء) بمحاكمة لاجئ سوري يدعى (أحمد) 27 عاما، بتهمة الاعتداء على زوجته وضربها بصورة "وحشية". 

وقالت الصحيفة إن الزوج كان يهدد زوجته (إيمان) 27 عاما، دوما بالقتل، مشيرة إلى أن لديهما طفلين يبلغان من العمر 5 و3 سنوات.

وأضافت أن المدعي العام وجه لائحة اتهام ضد اللاجئ السوري وفقاً لتقرير طبي،  حيث عانت الزوجة من كدمات في الوجه والكتف والذراعين، فضلاً عن التواء في العمود الفقري.

وأضحت الصحيفة أن (أحمد) قدم إلى ألمانيا عام 2015 كلاجئ من سوريا، ولفتت إلى أنه سبق أن مُنَع سنتان من رؤية أطفاله وزوجته بسبب ضربها، ورغم ذلك عاد لضرب زوجته، وإطفاء السجائر في جسدها، ووضع السكين على رقبتها قائلا "سوف أقتلك".

وذكرت الصحيفة الألمانية أنه رغم الإصابات الظاهرة على جسد زوجته ووجهها إلا أن (أحمد) ينكر كل التهم الموجه ضده، وأكد أنه لم يضربها إلا مرة واحدة على وجهها بقبضته.

يشار إلى أن حالة (أحمد) ليست الأولى في ألمانيا فهناك عشرات الحالات التي سُجلت في المحاكم الألمانية لأزواج سوريين قاموا بضرب زوجاتهم، وتم إبعادهم إلى مدن أخرى، وحرمانهم من رؤية عائلاتهم.

إقرأ أيضاً